الأخيرة

تغريدة تكبد "سناب شات" خسائر بقيمة 1.3 مليار دولار

تسببت الأمريكية كايلي جينر نجمة تلفزيون الواقع في خسارة كبيرة لشركة سناب، التي تملك تطبيق التواصل الاجتماعي سناب شات.
فقد خسرت أسهم الشركة في البورصة 1.3 مليار دولار من قيمتها بعد إعلان كايلي جينر، وهي أخت غير شقيقة لكيم كارداشيان، توقفها عن استخدام هذا التطبيق.
وغردت الممثلة عبر حسابها على موقع تويتر قائلة: "هل هناك شخص آخر لم يعد يستخدم سناب شات؟ أم أنني فقط (التي توقفت عن استخدامه)، هذا محزن جدا".
وبمجرد نشر التغريدة على حسابها الذي يتابعه 24.5 مليون شخص، تعرضت أسهم سناب شات لهزة عنيفة وهوت قيمتها.
وانتقدت كايلي جينر بحسب "بي بي سي" إعادة تصميم التطبيق وتغيير بعض خصائصه، ووقع مليون شخص عريضة تطالب سناب بالعدول عن التغييرات.
وبلغ حجم الانخفاص في قيمة الأسهم 8 في المائة، إلا أن تلك النسبة تراجعت عند إغلاق التداول في وول ستريت إلى 6 في المائة، لتقترب قيمة السهم من 17 دولارا، سعره الأساسي عندما تم إدراج التطبيق لأول مرة في آذار (مارس) 2017.
ويواجه سناب شات منافسة شرسة من تطبيقات أخرى منها إنستجرام وفيسبوك، خاصة بالنسبة لمستخدميه من المشاهير، وجاء هجوم أخت كارداشيان عليه في وقت يشعر المستثمرون بقلق حول وضع الشركة الاقتصادي.
وبعد الضجة التي أثارتها تغريدة نشرت كايلي جينر، كتبت قائلة: "لا أزال أحبك سناب شات .. حبي الأول".
ورفضت إدارة سناب شات شكاوى حول إعادة تصميم التطبيق في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، وقال إيفان شبيجل الرئيس التنفيذي، في وقت سابق من هذا الشهر، إن المستخدمين يحتاجون إلى الوقت ليعتادوا على ذلك.
وحاول شبيجل التخفيف من وطأة الخسائر، على الرغم من الأخبار التي انتشرت أمس الأول عن حصوله على أجر ضخم العام الماضي بلغ 637.8 مليون دولار.
ويعد هذا الأجر السنوي هو ثالث أكبر أجر يحصل عليه رئيس تنفيذي لأي شركة في الولايات المتحدة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الأخيرة