اتصالات وتقنية

احتدام المنافسة بين «فيسبوك» و«سناب شات» .. والأرباح «ميدان المعركة»

ما زالت المنافسة بين كل من شركتي فيسبوك وسناب شات محتدمة لفرض السيطرة الكبرى على أكبر عدد من المستخدمين لتطبيقات المحادثة والتدوين عبر الفيديو والوسائط المتعددة بينهما، إلا أن المنافسة الحقيقية لا تهدف في النهاية إلى كسب أكبر عدد من المستخدمين للتفاخر بهم، بل للقيمة المادية والأرباح التي ستجنيها هذه الشركات من خلال المستخدمين النشطين شهريا، فمنذ أن فتحت كلى الشركتين باب الإعلانات خلال تطبيقاتها، تحاول كل منهما كسب أكبر عدد من المستخدمين، الأمر الذي سيؤثر بشكل مباشر في أرباحها من حيث سوق الإعلانات عبر تطبيقاتها ويدعم أسهمها في البورصة العالمية.

«فيسبوك» وسقف المليار مستخدم
بنهاية العام الماضي كشفت شبكة فيسبوك عن وجود أكثر من 2.14 مليار مستخدم حول العالم على الشبكة الاجتماعية، وأكثر من 1.5 مليار مستخدم في تطبيق WhatsApp، كما أشارت أن عدد مستخدمي تطبيق ماسنجر بلغ 1.3 مليار مستخدم، وعدد مستخدمي "انستجرام" 800 مليون شخص، وبذلك فيمكن اعتبار كل من "فيسبوك"، و"ماسنجر"، وWhatsApp أنهم تجاوزوا سقف المليار مستخدم، بينما تقترب "إنستجرام" من الوصول إلى هذا الرقم.
وبالنظر إلى قاعدة مستخدمي "فيسبوك" في 2016، فإن الشبكة أغلقت عامها بـ1.86 مليار مستخدم، لتختتم 2017 بـ2.14 مليار، وهذا يعني نسبة زيادة تبلغ 15 في المائة تقريبا ما بين 2016 و2017. أما تطبيق ماسنجر، فقد اختتم عام بمليار مستخدم، و2017 بـ1.3 مليار، لتبلغ الزيادة نسبة بذلك 30 في المائة تقريبا.
تطبيق WhatsApp هو الآخر خرج من 2016 بمليار مستخدم، ليودع 2017 بـ1.5 مليار بنسبة زيادة 50 في المائة تقريبا. أما "إنستجرام" فهي شبكة وصلت إلى 600 مليون مع نهاية 2016، وإلى 800 مليون مع نهاية 2017، وهذا يعني زيادة بنسبة 33 في المائة أيضا، وقد يشهد الربع الأول من العام الجاري انضمامها رسميا لنادي المليار مستخدم في ظل الميزات الجديدة التي تضيفها أسبوعيا. وبالنظر إلى أداء جميع التطبيقات المملوكة لـ"فيسبوك" منذ تأسيسها، فهي لم تشهد في أي ربع مالي أية خسائر في الاستحواذ على مستخدمين جدد، فهي دائما ما حافظت على نسبة نمو، الأمر الذي يرشحها بقوة للنمو بشكل أكبر مع مرور الوقت.

«سناب شات» لا تزال في مرحلة النمو
أضافت شركة سناب شات ما يقارب 8.9 مليون مستخدم نشط يوميا لتصل إلى 187 مليون مستخدم بمعدل نمو ربع سنوي بنسبة 5.05 في المائة في الربع الرابع من العام الماضي 2017، مقارنة بـ 2.9 في المائة في الربع الثالث، وهذا يترجم إلى نمو 18 في المائة على أساس سنوي.
وقامت "سناب شات" أخيرا بإعادة تصميم تطبيقها وواجهت بسبب ذلك الكثير من الانتقادات في أغلب دول العالم، حيث جاء رأي 83 في المائة من المستخدمين سلبيا بسبب اختلاط الإعلانات مع صندوق الرسائل الواردة، والأشخاص الذين لا يقومون بمتابعة المستخدم يظهرون له بشكل مستمر في قائمة الاستكشاف.
وبعد التحديث الذي سبب استياء المستخدمين أعلنت الشركة على لسان مؤسس تطبيقها إيفان شبيجل أن المستخدمين سيستغرقون وقتا طويلا ليعتادوا على التغييرات من إعادة التصميم. ومع ذلك، فقد كشف أن قصص "سناب شات" نمت بنسبة 40 في المائة مقارنة بالتصميم القديم، وأن التصميم الجديد غير مناسبة للمستخدمين الأكبر سنا من 35 سنة، الذين يفضلون البساطة في التصميم للوصول السهل.
وأشارت "سناب شات" إلى أنه يتم الآن إنشاء 97 في المائة من جميع الصور المرسلة على "سناب شات" باستخدام كاميرا التطبيق، كما أنه يقوم أسبوعيا أكثر من نصف المستخدمين الذين تراوح أعمارهم بين 13 و34 عاما في الولايات المتحدة باللعب باستخدام عدسات "سناب شات" للواقع المعزز. هذه إحصائيات تثبت إمكانات "سناب شات" لتحقيق الدخل من خلال أدوات مبتكرة برعاية لتحرير وإضافة الواقع المعزز لصورهم وفيديوهاتهم. وفي الوقت نفسه، تقول "سناب" إنها حصلت على 100 مليون دولار من شركاء المحتوى في عام 2017.
وأوضح شبيجل أن التحسينات على أداء تطبيق سناب شات على منصة "أندرويد" عززت الاحتفاظ بنسبة 20 في المائة تقريبا مقارنة بالعام الماضي، مما يدل على زيادة قوية بعد أن أهملت الشركة "أندرويد" في السنوات القليلة الأولى. وتعمل "سناب" أيضا مع مشغلي الشبكات اللاسلكية في 12 سوقا للحد من تكاليف استخدام "سناب شات" عبر برامج خصم البيانات.
في هذه الأثناء، تتسابق "سناب شات" لإطلاق ميزات جديدة للحفاظ على المستخدمين على الرغم من المنافسة الشديدة من الـ"فيسبوك" و"انستجرام" و"واتساب"، حيث أطلقت العدسات Bitmoji 3D، ومنصة الواقع المعزز للفن، وقد شهد ستوديو "سناب شات" الجديدة لإيجاد تجارب الواقع المعزز 30 ألف عدسة جديدة، التي تم إنشاؤها في ستة أسابيع فقط بعد الإطلاق.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من اتصالات وتقنية