أخبار اقتصادية- محلية

2679 مخالفة ضد منشآت غير ملتزمة بضريبة القيمة المضافة

سجلت الهيئة العامة للزكاة والدخل منذ تطبيق ضريبة القيمة المضافة في الأول من يناير الماضي حتى الآن، نحو 2679 محضر مخالفة لمنشآت على مستوى المملكة، لعدم التزامها بتطبيق الضريبة، في ظل الحملات التفتيشية التي تقوم بها الفرق الميدانية يوميا للحد من التلاعب والغش في ضريبة القيمة المضافة.
وقال لـ "الاقتصادية" حمود الحربي؛ مدير إدارة العمليات في مشروع ضريبة القيمة المضافة، "إن المخالفات التي تم ضبطها تمثلت في عدم تسجيل المنشأة في ضريبة القيمة المضافة على الرغم من خضوعها للضريبة، وإصدار فواتير ضريبية لا تحتوي على المتطلبات النظامية لأغراض ضريبة القيمة المضافة، إضافة إلى زيادة نسبة الضريبة على 5 في المائة، وعدم احتساب النسبة الصفرية للسلع الخاضعة لنسبة الصفر، وفرض ضريبة 5 في المائة عليها".
وأضاف، ومن المخالفات التي تم ضبطها أيضا "عدم الالتزام بالحفاظ على الفواتير الضريبية والسجلات، ومنشآت أخرى غير مسجلة لأغراض ضريبة القيمة المضافة مع استيفاء الشروط، وإصدار فاتورة ضريبية دون أن يكون الشخص مسجلا، إضافة إلى منع أو إعاقة موظفي الهيئة أو أي من العاملين لديها، وأخيرا مخالفة أي حكم آخر من أحكام النظام واللائحة".
وأشار حمود الحربي إلى أن عدد الفرق التفتيشية الخاصة بالهيئة العامة للزكاة والدخل بلغ نحو 67 فرقة موزعة على جميع مناطق المملكة، منوها بأن الهيئة شاركت في حملات مختلفة مع عدة جهات حكومية (وزارة التجارة والاستثمار، هيئة الغذاء والدواء، وزارة الصحة وأمانة منطقة الرياض وشرطة منطقة الرياض).
ويشمل نطاق الحملة المشتركة مع وزارة التجارة والاستثمار محطات الوقود والمحال التجارية الموجودة في المحطات وكذلك قطاع التجزئة (التموين الغذائي)، بهدف التأكد من أن المحطات ومحال (التموين الغذائي) تقوم بتطبيق ضريبة القيمة المضافة وتحصيلها أيضا.
وبين أن نطاق الحملة المشتركة مع وزارة الصحة وهيئة الغذاء والدواء ووزارة التجارة والاستثمار، تمثلت في الصيدليات، بهدف التأكد من تطبيق ضريبة القيمة المضافة للقطاع الصحي على الشكل الأمثل، بحيث لا يتم فرض 5 في المائة على السلع الخاضعة لنسبة 0 في المائة، أو فرض 0 في المائة على السلع الخاضعة لنسبة 5 في المائة، واستيفاء الفواتير متطلبات الفواتير الضريبية.
وحول نطاق الحملة المشتركة مع أمانة منطقة الرياض وشرطة منطقة الرياض، تمثلت في محال بيع معدات الكهرباء، بهدف التأكد من أن المحال تقوم بتطبيق ضريبة القيمة المضافة وتحصيلها واستيفاء الفواتير متطلبات الفواتير الضريبية، والتأكد من تسجيل المنشآت في ضريبة القيمة المضافة.
وعلى صعيد الحملات التي قامت بها الهيئة العامة للزكاة والدخل فقط، أوضح الحربي أنها تمثلت في نطاق محال بيع الذهب، الفنادق والشقق المفروشة، المستشفيات والمستوصفات، بهدف الوقوف على جاهزية هذه القطاعات لتطبيق ضريبة القيمة المضافة من حيث جاهزية الفواتير وطريقة تحصيل الضريبة.
وأبان أن عدد المنشآت التي قامت بالتسجيل في نظام ضريبة القيمة المضافة، بلغ نحو 110 آلاف منشأة مسجلة حتى الآن.
وكانت الهيئة العامة للزكاة والدخل قد أعلنت في وقت سابق، تكثيف جولاتها الرقابية على الأسواق والمنشآت التجارية، بالتعاون مع وزارة التجارة والاستثمار، في جميع مناطق المملكة لضبط المخالفات التجارية، وحالات التلاعب التي تحصل مع بدء تطبيق ضريبة القيمة المضافة.
ودعت الهيئة العامة للزكاة والدخل المستهلكين إلى استخدام التطبيق الخاص بضريبة القيمة المضافة الذي يسمح للمستهلك بالتعرف إذا كانت المنشأة التي يتعاملون معها مسجلة في ضريبة القيمة المضافة، ويتيح رفع البلاغات عن المنشآت المخالفة، أو التواصل مع مركز الاتصال التابع للهيئة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية