منوعات

بقعة نفط يعتقد أنها من ناقلة إيرانية غارقة تصل إلى جزر يابانية

ذكرت السلطات المحلية في اليابان أمس الخميس أن مسؤولين يقومون بعمليات تنظيف بعد أن وصلت بقعة نفطية، يعتقد أنها من ناقلة إيرانية غارقة إلى الجزر الواقعة جنوب البلاد.
وقالت حكومة مقاطعة كاجوشيما إنه تم العثور على بقع من الزيت جرفتها الامواج على شواطئ عشر جزر على الاقل، من بينها جزيرتا أمامي-أوشيما وياكو.
وذكر مسؤولو الحكومة المحلية أنه تم العثور على سلحفاة خضراء نافقة بعد أن وصل النفط إلى ساحل جزيرة أمامي-أوشيما.
وذكر خفر السواحل الياباني أنه لم يتمكن حتى الان من ربط بقعة النفط الناجمة عن اصطدام ناقلة نفط بسفينة شحن أوائل كانون ثان/يناير بالتلوث الذين تم رصده على شواطئ الجزر.
وكانت ناقلة النفط "سانشي" قد اصطدمت بسفينة الشحن "سي.إف.كريستال" من هونج كونج في السادس من كانون ثان/يناير. وأعلنت السلطات الايرانية وفاة 30 إيرانيا واثنين بنجلاديشيين من أفراد الطاقم، بينما تم إنقاذ 21 فردا آخرين من الطاقم.
وكانت ناقلة النفط "كريستال" قد غرقت في 14 كانون ثان/يناير بعد اشتعال حريق استمر فترة طويلة وحدوث انفجار.
واعلنت الصين الاسبوع الماضي أن الناقلة قابعة في قاع البحر، على بعد حوالي 300 كيلومتر شرق شنغهاي.
وذكر مسؤول صيني أن الناقلة مازالت تحتفظ ببعض المكثفات التي كانت تحملها وهي نوع من الوقود، قابل للاشتعال بدرجة أكبر عن الوقود الخام.
وذكر خفر السواحل الياباني أن ناقلة النفط يعتقد أيضا أنها تحمل حوالي 2120 طنا من الزيت الثقيل لاستخدامه كوقود.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من منوعات