أخبار اقتصادية- محلية

لرفع الكفاءة وفق المعايير الدولية.. بدء مشروع تصنيف ورش إصلاح المركبات

شرعت الهيئة السعودية للمقيِّمين المعتمدين "تقييم"، في مشروع تصنيف ورش إصلاح المركبات الذي سينظم عمل ورش الإصلاح ويسهم في رفع كفاءة إصلاح المركبات وفق المعايير الفنية الدولية.
وقال لـ"الاقتصادية" صالح الزويد؛ مدير العلاقات العامة والإعلام في الهيئة، لقد جرى استقبال 635 شكوى واعتراضا على عملية التقدير خلال العام الماضي، مشيرا إلى أن عدد الاعتراضات كانت من أصل 230 ألف مركبة تم تقديرها خلال العام، ما يمثل 0.27 في المائة من إجمالي التقديرات.
وأشار إلى أن مراكز تقدير أضرار حوادث المركبات تقدر يوميا بنحو 1200 مركبة، ويتم تقديم خدمة مجانية للمركبات المؤمنة وتسهيل الإجراءات للمستفيدين إلكترونيا، منوها بأن الهيئة تعمل حاليا على رفع كفاءة العاملين في المراكز والممارسين لمهنة التقدير من خلال برنامج تدريبي.
ولفت إلى أنه وفق أفضل المعايير والمقاييس العالمية، تتم عملية التقدير خلال 10 دقائق فقط وفي مكان واحد، بعد أن كانت تتم خلال ساعتين بعد 9 خطوات، مبينا أن المستفيد يستطيع من خلال المراكز فتح المطالبة المالية لشركة التأمين، على أن تقوم الشركة التأمين لاحقا بدفع مبلغ التعويض لحساب المستفيد مباشرة دون حاجة المستفيد إلى الذهاب للشركة.
وأضاف، أن تقدير تعد منظومة متكاملة لتقييم أضرار حوادث المركبات بشكل إلكتروني وإدارة وتشغيل وتنظيم العمليات، وتعمل وفق مهنية واحترافية عالية.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية