الناس

«بئر الخير» يزين جناح «أرامكو» في المهرجان

تشارك أرامكو السعودية في نشاطات المهرجان الوطني للتراث والثقافة "الجنادرية" في دورته الـ32، الذي تنظمه وزارة الحرس الوطني، وافتتح فعاليته خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أمس الأول.
وقدمت "أرامكو السعودية"، معرضا مفتوحا في مهرجان الجنادرية وذلك في ركنها الدائم، الذي يتخذ من بيت الشرقية مقرا له، حيث ضمت مجسمًا لبئر الدمام رقم 7 "بئر الخير"، التي يعود تاريخ اكتشاف الزيت فيها إلى عام 1938م. واشتمل المعرض على عدد من الصور التاريخية القديمة التي تحكي قصة اكتشاف وتطوير أضخم احتياطيات للطاقة.
كما شملت مشاركة "أرامكو السعودية" في مهرجان الجنادرية هذا العام أيضا ركنا في جناح وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، الذي ضم مشاركة 18 جهة أخرى.
ويعكس المعرض دور الشركة واهتمامها بهذه المناسبة الوطنية، وإبراز دورها الفاعل في المجتمع، وكذلك إبراز التطور الكبير الذي شهدته المملكة في صناعة الزيت والغاز، وقطاع الطاقة بشكل عام.
ويعرض الجناح المشارك في المهرجان أفلامًا وثائقية وصورًا قديمة وحديثة تستعرض مراحل تطور أعمال الشركة المختلفة منذ أوائل الأربعينيات وحتى عصرنا الحاضر، حيث يطّلع الزائر لجناح أرامكو السعودية على صور نادرة لمراحل هذا التطور من تنقيب وحفر وإنتاج وتكرير وتدريب وتطوير الموارد البشرية في الشركة ـ إلى جانب ذلك يتم توزيع مطبوعات الشركة على الزائرين للمعرض.
كما تضمنت أجنحة المعرض أيضًا، عددًا من الروبوتات التي تم ابتكارها في "أرامكو السعودية"، وهي: روبوت فحص وتفتيش أنابيب وخزانات النفط، للتأكد من سلامتها، وروبوت تنظيف اللوحات الشمسية من الغبار والشوائب، وروبوت الفحص والتفتيش في المياه الضحلة، القادر على فحص أنابيب النفط الموجودة تحت سطح البحر، وروبوت معايرة حجم خزانات النفط، الذي يقوم بقياس كمية النفط المباعة بدقة عن طريق استخدام أشعة الليزر.
وكجزء من مبادرات "أرامكو السعودية" المجتمعية، لدعم صناعة القهوة والعسل، تم عرض العربة المتنقلة لعرض منتجات النحالين والمزارعين السعوديين في منتجات العسل والقهوة، التي جابت أخيرا عددا من المراكز والأسواق حول المملكة، ضمن برامج الشركة في مجال المواطنة القائمة على تمكين المجتمع.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الناس