الرياضة

المطير: المبارتان لن تعادا .. والنتيجتان ستثبتان

بيّن المحامي يعقوب المطير المختص بالقانون الرياضي الدولي، أن إصدار عقوبات ضد ثلاثة من لاعبي فريق الاتحاد لكرة القدم جاء متماشيا مع نص المادة (42 فقرة 1)، من لائحة الانضباط والأخلاق التي تنص على أنه لا تجوز المقاضاة على المخالفات التي مضى عليها 30 يوماً، وقال "القرارات تأخرت 17 يوما من المخالفة التي شهدتها مباراة الاتحاد والاتفاق 3/2 ضمن مرحلة الـ16 لكأس خادم الحرمين الشريفين، بيد أنه يعتبر تأخيرا غير مبرر؛ لأن المستند النظامي لهذه العقوبات متوافر في تقرير مراقب المباراة والناقل الرسمي، فلا يوجد هناك أي داعٍ للتأخير الذي يثير استغراب الوسط الرياضي، وهذا قد يخل بالمنافسة المشروعة بين الأندية الرياضية، حيث جرت العادة خلال الموسمين الماضيين على سرعة إصدار القرارات الانضباطية من قبل اللجنة ما عدا هذه الحالة وهنا موقع الاستغراب".
وأوقفت لجنة الانضباط والأخلاق، ثلاثة لاعبين من الاتحاد، بعدما بدر منهم في لقاء الاتفاق من سلوك مشين وغير رياضي، وهم: الكويتي فهد الأنصاري وزميله زياد الصحفي اللذان تم تغريمهما 20 ألف ريال لكل منهما مع الإيقاف مباراتين في الجولتين المقبلتين من الدوري السعودي للمحترفين، إلى جانب التشيلي كارلوس فيلانويفا، الذي تم تغريمه عشرة آلاف ريال، مع الإيقاف مباراة واحدة في البطولة ذاتها. وبسؤاله حول سحب النقاط أو إعادة المباريات، قال المطير "لا يمكن سحب النقاط، أو إعادة المباريات، كما أن لجنة الانضباط لها الحق في إصدار العقوبات للمخالفات التي لم يمض عليها 30 يوما، والتي لا تدخل فيها عقوبات ثلاثي نادي الاتحاد، بحكم أن المخالفة لم تتجاوز مدتها الفترة المحدّدة".
يشار إلى أن إدارة نادي الأهلي، رفعت خطاب احتجاج إلى الأمانة العامة للاتحاد السعودي لكرة القدم، بسبب تأخير إصدار العقوبات ضد ثلاثي نادي الاتحاد إلى ما بعد المباراة التي جمعت الفريقين وحسمها التعادل من دون أهداف ضمن المرحلة الـ 20 من الدوري السعودي للمحترفين، إذ كان من المقرّر إيقافهم قبل الديربي ولا سيما أن مواجهة الاتحاد مع الاتفاق، لعبت قبل أكثر من أسبوعين.
من جانبها، أصدرت إدارة نادي أُحد بيانا جاء فيه "تابعنا القرارات الصادرة من لجنة الانضباط والأخلاق بإيقاف ثلاثة من لاعبي نادي الاتحاد بعد 17 يوما من مشاركتهم في مباراة الاتفاق، ونحن نستغرب تأخر القرار، كما أننا بصدد متابعة الملف قانونيا وإرسال مذكرة احتجاج إلى اتحاد القدم". وتجاوبت لجنة الانضباط، مع استفسارات الناديين، حيث أكد رئيسها الأسترالي جيمس كيتشينج أن التأخير فرضه التثبت التام قبل صدور القرارات، مشيرا إلى أنهم يعملون لأجل تلافي التأخير لمنع التأثير في المنافسة.
ولفت إلى أنه ستتم مراجعة العمليات والإجراءات القانونية ومنها التعديلات على لائحة الانضباط والأخلاق، وتعيين عدد من القانونيين المختصين للوصول إلى أقصى درجات الدقة في القرارات لتسريع إجراءات البت في القضايا.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة