أخبار اقتصادية- محلية

أمير منطقة مكة المكرمة يعلن عن مشاريع بأكثر من 14 مليار في الطائف والمويه وميسان

كشف الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة أن قيمة المشاريع المنجزة والمعتمدة في محافظات الطائف والمويه وميسان تقدر بنحو 14 ملياراً و 600 مليون ريال تشمل مشاريع الطائف الجديد. وقال الأمير خالد الفيصل بعد ترؤسه الاجتماع الأول للمجالس المحلية لمحافظات الطائف ، المويه ، وميسان بعد تشكيلها حديثاً " أتقدم باسمي واسم أهالي المنطقة وأعضاء المجالس المحلية بالشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود , ولسمو ولي العهد - حفظهما الله - على ما توليه قيادة هذه البلاد من رعاية واهتمام بمحافظات المنطقة التي تمرّ بنقلة نوعية في مشاريع التنمية في كافة الجوانب " ، مضيفاً سموه في ردٍ على سؤال لوسائل الإعلام عن مراحل التطوير والتنمية بعد 11 عاماً من زيارات سموه للمحافظات قائلاً " لقد حلّقت بي هذه المنطقة إنساناً ومكاناً إلى عالم لم أكن أتصوره فيما سبق ، شكراً لمن اختارني لأن أتولى مسؤولية هذه المنطقة ، وشكراً لإنسان هذه المنطقة الذي حملني على جناحيه لأنعم بهذه السعادة في أقدس مكان على وجه الأرض ". وأبان الأمير خالد الفيصل أن قيمة مشاريع الطرق في المحافظات الثلاث بلغت أكثر من 899 مليون ريال ، و 100 مليون ريال للتعليم ، و مليار وثمان مائة مليون ريال للمياه ، إضافة لنصف مليار ريال للمشاريع الصحية ، ومليار و400 مليون ريال للكهرباء و 130مليون ريال لمشروعات فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمنطقة ، لافتاً سموه الانتباه إلى أن الطائف الجديد الذي تحوّل من حُلم إلى حقيقة يجري حالياً تنفيذ مشاريع فيه تقدر قيمتها بنحو 11 مليار ريال وتشمل المطار الدولي الجديد، مدينة عكاظ، وواحة التقنية، والضاحية السكنية، والمدينة الصناعية، والمدينة الجامعية. وأعلن أمير منطقة مكة المكرمة عن عقد منتدى استثمار في شهر شعبان المقبل سيكون تحت شعار " استثمر في مكة " وستعلن خلاله الخطة العشرية الثانية للتنمية بالمنطقة، منوهاً إلى أن ما تشهده المحافظات من مشاريع هدفها الارتقاء بالمستوى الحضاري والاقتصادي والاجتماعي وغيرها من المجالات. وأضاف الأمير خالد الفيصل أن جولات الأعوام الماضية على المحافظات شهدت مطالبات للأهالي ، وفي ذات الوقت واكبها اعتماد وتنفيذ مشاريع على صعيدي بناء الإنسان وتنمية المكان ، وأن هذه المشاريع أحدثت نقلات حضارية أسهمت في الانتقال تطوّر هذه المحافظات. وشدد سموه على أهمية مواكبة معطيات العصر وتطوراته واللحق بركب الإبداع والابتكار والاستفادة من تجارب الآخرين وتطويرها ، مستشهداً بما حققه أبناء المملكة من إنجازات وحصد للميداليات والجوائز في المحافل العالمية في مجالات العلوم المختلفة. ولدى ترؤس أمير منطقة مكة المكرمة لاجتماعات المجالس المحلية في محافظات الطائف والمويه وميسان استعرض سموه المشاريع المنجرة والجاري تنفيذها كما تمت مناقشة احتياجات التنمية في المحافظات الثلاث بحضور مديري القطاعات الحكومية بالمنطقة. وفي ذات السياق أطلق الأمير خالد الفيصل ورشة العمل الخاصة بالاستثمار في المحافظات التي تمت دعوة عدد من رجال الأعمال في محافظات الطائف والمويه وميسان إليها للمشاركة لحثّهم على المشاركة مشاريع التنمية وتخللها أيضاً عرض الفرص الاستثمارية في كل محافظة، كما استقبل عدداً من أهالي محافظات الطائف وميسان والمويه مستمعاً إلى مطالبهم واحتياجاتهم. يذكر أن سمو أمير منطقة مكة المكرمة سيواصل جولاته غداً على محافظات المنطقة التي تشمل الخرمة وتربة ورنية.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية