الناس

جناح المملكة في معرض القاهرة للكتاب يُقدم صورة مشرفة عن الحضارة السعودية

أكد عمر العقيل المشرف العام على وكالة الوزارة للعلاقات الثقافية الدولية بوزارة الثقافة والإعلام، أن جناح المملكة المشارك بمعرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ 49، نجح في تقديم صورة مصغرة عن ثقافة وتاريخ وحضارة المملكة، لافتًا إلى أن الجهات الحكومية ودور النشر السعودية المشاركة بالجناح قدمت منتجا ثقافيا يليق بما تعيشه المملكة في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز والأمير محمد بن سلمان ولي العهد.
وذكر العقيل، أن حكومة خادم الحرمين الشريفين لم تدخر جهدا من أجل دعم الثقافة والمعرفة، مشيرا إلى تدشينها الهيئة العامة للثقافة أخيرا التي ستكون معنية بشكل أكبر بالفعاليات والأنشطة الثقافية كافة داخل المملكة وخارجها.
وأشاد بالكتاب السعودي الذي أصبح ذا مكانة مرموقة ومعروفة في مختلف المحافل الثقافية والمعارض الدولية لما يتمتع به الكتاب السعودي من التوثيق والتحقيق الجيد والطباعة الفاخرة وهو ما يفسر سر الإقبال الكبير الذي يشهده الجناح السعودي بمعرض القاهرة للكتاب.
وأوضح المشرف العام بوزارة الثقافة والإعلام، أن الهدف من مشاركة الجناح في المعرض هو أن يعكس الحدث الثقافي والتنموي في المملكة، مشيرا إلى الركن الخاص الذي يتحدث عن مشاريع المملكة العربية السعودية مثل مشروع "نيوم" وغيرها من المشاريع التي ستصنع مجدا جديدا.
إلى ذلك، أشاد طلاب مبتعثون سعوديون بالجامعات المصرية بما احتواه جناح السعودية المشارك بمعرض القاهرة الدولي للكتاب من معروضات متميزة اجتذبت جميع الفئات. وأكدت "دانيا الصبان" ماجستير علاقات عامة بجامعة القاهرة، أن الجناح يعد تظاهرة ثقافية استطاعت أن تنقل صورة مصغرة عن ملامح حضارة المملكة بتنوع ثقافتها.
بدورها، قالت "ود عياش" الطالبة بكلية طب أسنان: "إن المعرض فاق كل التوقعات، مدللة على ذلك بأعداد الزوار الكبيرة".
وعبرت "أسماء حامد" ماجستير بكلية الآداب بجامعة القاهرة، عن امتنانها لوجود هذا الكم الكبير من الكتب في جناح المملكة التي تدعم الطلاب في دراستهم، مؤكدة أن الجناح السعودي بات مقصدا مهما لجميع الطلاب الموجودين في مصر كون الكتاب السعودي يتميز بالتوثيق والتدقيق اللغوي والعلمي، فضلا عن جودة الطباعة والتحقيق والتدقيق في المعلومات التي توجد داخل الكتاب، وهو ما يفسر الإقبال الكبير على دور النشر السعودية. من جهتها، شددت "خلود عياش" الطالبة بكلية طب أسنان، على أهمية الصالون الثقافي المصاحب للمعرض، مشيرة إلى أنها حريصة على متابعته لما يحتويه من معلومات مهمة.
وبينت أن الجناح يُبرز المشهد الثقافي والحراك الأدبي ليس على مستوى المملكة فقط وإنما على مستوى دول المنطقة التي كان من بينها ندوة "جهود مجمع اللغة العربية"، مطالبة جميع الطلاب بزيارة المعرض.
فيما قال "مهدي قطاني" الطالب بكلية التجارة جامعة القاهرة إن المعرض يتميز بتجمع كبير لدور النشر والجامعات السعودية الحكومية التي تنشر الإصدارات الحديثة والمتنوعة، التي تعد مصدرا مهما للطلاب.
وقدم ممثلو الجهات الحكومية المشاركة للطلاب الزائرين شرحا وافيا لمجمل الإصدارات، وما تحمله من مضامين إلى جانب تزويدهم بعناوين الجهات الإلكترونية للاطلاع عليها والاستفادة من خدماتها.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الناس