سفر وسياحة

ازدهار السياحة في تايلاند تسبب في أضرار بالغة للشعاب المرجانية

صرح خبير متخصص في البيئة البحرية اليوم الاثنين بأن الأضرار التي لحقت بالشعاب المرجانية في المقاصد السياحية الشهيرة في تايلاند وصلت إلى مستوى "حرج" بسبب ازدهار صناعة السياحة.
وقال ثون ثامرونجناواسوات نائب عميد كلية المصايد بجامعة كاسيتسارت في بانكوك، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن 77% من إجمالي 4ر238 كيلومترا مربعا من الشعاب المرجانية في جميع المياه التايلاندية قد دُمرت.
وأوضح أن هذا الرقم يعني ارتفاعا مقلقا بـ30% عن معدلات ما قبل عقد من الزمن.
وأوضح ثون أن المياه الملوثة التي تطلقها الفنادق المطلة على الشواطئ، هي السبب الأبرز لأضرار الشعاب. ومن بين الأسباب الأخرى القمامة البلاستيكية الملقاة في البحر والأضرار المادية من مراسي القوارب.
وقد أدى التبييض والأضرار الملحوظة للشعاب خلال السنوات الماضية، إلى إغلاق سنوي لبعض الجزر الشهيرة للسماح بتعافي الحياة البحرية.
وأوضح ثون أن "الإغلاق المؤقت قد يكون مفيدا إلى حد ما، إلا أن الحل المثالي هو الإغلاق الدائم، وهو ما ليس ممكنا بسبب اعتمادنا على عائدات السياحة".
تجدر الإشارة إلى أن عائدات السياحة تشكل أكثر من 20% من الناتج المحلي الإجمالي في تايلاند.
إلا أن ازدهار السياحة، مع الارتفاع المستمر في أعداد السائحين- من 32 مليون زائر في 2016 إلى 35 مليونا في 2017 وتقديرات بالارتفاع إلى 38 مليونا هذا العام- تسبب في تزايد المخاوف من الأضرار البيئية واستدامة صناعة السياحة.
 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من سفر وسياحة