أخبار الشركات- محلية

"زين السعودية" تحقق أرباحا صافية سنوية للمرة الأولى منذ تأسيسها

أعلنت "زين السعودية" عن تحقيق صافي أرباح سنوية للمرة الأولى في تاريخها بقيمة 12 مليون ريال سعودي، وذلك عن السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2017،ويعد هذا الإنجاز منعطفا هاما وكبيراً في نتائج الشركة  المالية منذ بدء نشاطها التجاري في شهر أغسطس من العام 2008. وأوضحت الشركة في بيانها الصحافي أن هناك جملة من المؤثرات الإيجابية لهذه النتائج، وكان من أهمها تحقيق معدلات نمو متقدمة في خدمات البيانات، الاستفادة من توسعة تغطية الشبكة، تحسين أدائها، الاستثمار في التقنيات الجديدة، التركيز والاستمرار في اكتساب وبناء قاعدة العملاء وجودة الخدمة، الإدارة الفاعلة للتكاليف التشغيلية، بالإضافة إلى أثر تمديد رخصتها 15 سنة إضافية. كما أكدت الشركة أن إجمالي الإيرادات عن العام 2017م بلغ 7.3 مليار ريال سعودي، وذلك بالرغم من الانخفاض في الإيرادات من المكالمات الدولية التي بلغت 693 مليون ريال سعودي نتيجة لاستخدام الاتصال عبر تطبيقات الإنترنت (VOIP)، وكذلك تناقص قاعدة عملاء الباقات مسبقة الدفع، مبينة أنها استطاعت التخفيف جزئيا من أثر هذا الانخفاض من خلال نمو الإيرادات الناتجة من خدمات البيانات، والباقات المفوترة (الصوتية والبيانات)، ونمو قطاع الأعمال. وحققت الشركة زيادة بنسبة 11.6٪ في إجمالي الربح ليصل إلى 4,913 مليون ريال سعودي عن العام 2017م، مما عكس تحسناً في هامش الربح الذي بلغت نسبته 67٪ مقابل 64٪ عن العام 2016م. كما استطاعت الشركة أن تحقق تحسناً كبيرا في الأرباح التشغيلية حيث بلغت 903 ملايين ريال سعودي للعام 2017م، مقارنة بخسارة تشغيلية بلغت 54 مليون ريال سعودي عن العام 2016م. وللمرة الأولى في تاريخها، يأتي إعلان الشركة عن تحقيق أرباح صافية سنوية والتي بلغت  12 مليون ريال سعودي للعام 2017 م، مقارنة بخسارة بلغت 979 مليون ريال سعودي عن العام 2016م. وتعليقا على هذه النتائج السنوية المميزة، قال نائب رئيس مجلس إدارة شركة زين السعودية بدر  ناصر الخرافي: " الأداء المميز  لشركة زين السعودية جاء نتيجة للالتزام الجاد بتنفيذ استراتيجية الشركة التي تهدف إلى زيادة الاستفادة من خدمات البيانات والخدمات الرقمية، والتركيز المستمر على تطوير كفاءة التشغيل، بالإضافة إلى الجهود الإيجابية للإدارة في هيكلة تكاليف الشركة". وأوضح الخرافي قائلا " كما أن الاستثمار في تقنيات شبكة الجيل الرابع المطور، وزيادة الاهتمام بالعملاء والعناية بهم أسهمت جميعها وبشكل متساوٍ  في تحقيق هذا الأداء، والذي يعد الأفضل على الإطلاق للشركة منذ تأسيسها". وأضاف الخرافي قائلاً لأول مرة تحقق شركة زين السعودية أرباحا صافية سنوية منذ انطلاقتها الأولى، مع تحقيقها نمو  إيجابي في الإيرادات وهوامش أفضل، وتحسن في جودة الخدمات المقدمة، ويأتي هذا الأداء المتميز برغم وجود منافسة عالية في سوق الاتصالات السعودية، وعدد مشتركين أقل في العام 2017م، والانخفاض العام في إيرادات قطاع الاتصالات". وأكد الخرافي بقوله " استمرت الشركة  في الوفاء بالتزاماتها بتقديم خدماتها لجميع العملاء في المملكة، مع العمل على التوسع في تقديم خدمات الإنترنت عال السرعة إلى المناطق النائية والقرى والهجر ، وذلك ضمن مشاريع برنامج صندوق الخدمة الشاملة التي بدأناها في 2017م بالشراكة مع وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات". وأضاف بقوله " يفخر مجلس الإدارة بهذا الأداء التشغيلي المميز لــ "زين السعودية"، وهو الأمر الذي سيشكل إسهاماً إيجابياً للاقتصاد المحلي، كما أننا مستمرون في أداء دورنا والإسهام في مبادرات برنامج التحول الوطني 2020، جنبا إلى جنب مع عملنا الدائم والمستمر مع الجهات المعنية للمشاركة في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030". وبين الخرافي بقوله "يأتي نجاحنا في تنفيذ برنامج التحول للشركة نظرا للقيادة المميزة من قبل مجلس الإدارة والإدارة التنفيذية، وأيضا العمل الجاد والتفاني من قبل جميع موظفينا، بالإضافة إلى تميز شراكتنا مع مجموعة زين". وأفاد قائلا " إن التزامنا جميعا بالاستراتيجية العامة للشركة، وعملنا المستمر لمنح عملائنا أفضل تجربة، يجعلنا على ثقة من استمرار سعينا للتحسين المستمر لمختلف الجوانب التشغيلية في العام 2018م، كما سيشهد العام 2018 نقلة مميزة وجديدة للشركة في ظل تعاونها واستفادتها من مجموعة زين التي تسعى للتحول إلى مقدم للخدمات الرقمية، حيث سيتم إطلاق المزيد من الخدمات الجديدة في ذات المجال، والتي تتوافق مع رؤية المملكة 2030". من جهته قال بيتر كالياروبولوس، الرئيس التنفيذي لشركة زين السعودية"بينما واجه فريق العمل في العام 2017م تحديات تنافسية وهيكلية واسعة في قطاع الاتصالات بالسعودية، إلا أنه استطاع تعويض خسارة المليار ريال سعودي للعام 2016م، وكذلك تحقيق أول صافي أرباح سنوية في تاريخ الشركة منذ انطلاقها في العام 2008م".  واستطرد كالياروبولوس بقوله "الشركة تشهد تحولا مستمرا مدعوما بالنمو القوي في الإيرادات من خدمات البيانات، وأيضا الجهود المبذولة لخدمة العملاء، والتطور الكبير في تغطية وجودة الشبكة، وسرعات الإنترنت العالية، وكذلك الكفاءة التشغيلية". وتابع كالياروبولوس بقوله "لقد تم دعم وتعزيز جودة وتنافسية الشبكة من خلال استثمار 1.1 مليار ريال في الإنفاق على بنيتها الرئيسية بالإضافة إلى الاستحواذ على الأطياف الترددية الإضافية في العام 2017م، والتي سيكون لاستخدامها في العام 2018م، أثراً إيجابياً في دعم الطلب المتزايد على خدمات البيانات من قبل عملائنا سواء من الأفراد، أو في قطاع الأعمال، بالإضافة إلى رفع مستوى جودة خدماتنا". وبين كالياروبولوس أن "حصول زين السعودية في العام 2017م على جائزة أفضل مزود لخدمات/تطبيقات (إنترنت الأشياء IoT) في مؤتمر 5G الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وجائزة أفضل مشغل في الشرق الأوسط من قبل مجموعة (CPI Media)، وكذلك جائزة الابتكار في التطبيقات من (Global Telecoms Business - GTB) ، وجائزة الارتباط بالعملاء ضمن جوائز (C.A.R.E) المقدمة من منصة Responsetek، جميعها تؤكد قوة ومكانة علامتنا التجارية، كما أنها تعكس في الوقت ذاته جودة الخدمات المقدمة لمشتركينا ". واختتم كالياروبولوس تعليقه بقوله "تتوازى وتتماشى جهودنا في التطوير والتحسين المالي لوضع الشركة وعملياتها التشغيلية، مع تصميمنا واهتمامنا بتطوير تجربة العملاء،كما نعتز في زين السعودية بأن نتائج قياس رضا عملائنا من خلال مؤشر رضا العملاء (Net Promoter Score)، تعكس استحواذ زين على مستوى مميز في قطاع الاتصالات بنهاية 2017م، وفي ظل الطلب المستمر على المزيد من خدمات الاتصالات وخدمة العملاء بشكل أفضل، فإننا مستمرون في تحسين تجربة العملاء، واعتبار ذلك من أولوياتنا الرئيسية".
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- محلية