الطاقة- الطاقة المتجددة

200 مستثمر من 48 دولة يعتزمون الاستثمار في الطاقة المتجددة السعودية

أكد لـ"الاقتصادية"، المهندس محمد العبدالله، مدير قطاع الطاقة والمياه في الهيئة العامة للاستثمار، أن 200 مستثمر من 48 دولة حول العالم أبدوا رغبتهم في الاستثمار في الفرص التي سيتم طرحها في قطاع الطاقة المتجددة في المملكة، متوقعا دخول استثمارات أجنبية في قطاع الطاقة المتجددة خلال هذا العام تتجاوز اربعة مليارات دولار، منها مليار دولار للتصنيع في المجال.
وقال على هامش قمة طاقة المستقبل خلال أسبوع أبوظبي للاستدامة 2018 ، إنه تم تطوير أكثر من 20 فرصة استثمارية قيمتها نحو مليار دولار في الصناعات المتعلقة بالطاقة المتجددة وسيتم تسويقها وطرحها على المستثمرين سواء المحليين خصوصاً، بعد توافر سوق للطاقة المتجددة عقب الإعلان وطرح مشاريع التوليد لنحو 4 جيجا واط.
وأشار إلى الجهود المبذولة لجذب استثمارات نوعية ذات قيمة مضافة في القطاعات الاستراتيجية ومنها الطاقة المتجددة، وذلك في ظل العمل المتواصل مع وزارة الطاقة كفريق واحد في الترويج للفرص الاستثمارية في هذا القطاع الواعد سواء مشاريع التوليد الكبرى أو توطين الصناعات المتعلقة بالطاقة المتجددة.
وبين أن الهدف من ذلك جذب استثمارات لاقتصاد مستدام ونقل للتقنية والمعرفة، موضحا أن دور الهيئة يتعدى الترويج والتسويق للفرص الاستثمارية إلى التأكد من توافر البيئة الاستثمارية الجاذبة من خلال الأنظمة والإجراءات الميسرة والعملية والتأسيس لعلاقة مع المستثمر تبدأ عند تفكيره في الاستثمار خارج وطنه وتستمر بقوة بعد حصوله على الترخيص الاستثماري.
وذكر أن العمل جار لإيجاد استثمارات لا تعتمد على احتياجات السوق المحلية بل تركز على التصدير اعتماداً على موقع المملكة الجغرافي الاستراتيجي بين ثلاث قارات وثرواتها وقدراتها،
وأكد أن المملكة ستكون سوقاً حيوية لقطاع الشراكة بين القطاع العام والخاص (PPP ) حيث إن الدولة تدعمه وتحافظ عليه، كمشروع توليد الطاقة المتجددة في سكاكا ودومة الجندل القائم على الشركة بين القطاعين العام والخاص.
ولفت إلى أن متانة الاقتصاد السعودي والثقة به واضحة جدا حيث قامت بنوك أجنبية بتمويل خمسة من مجموع سبعة مستثمرين مؤهلين بنسبة 100 في المائة وتمويل نحو 50 في المائة من المستثمرين الآخرين.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- الطاقة المتجددة