صوت القانون

التزامات البائع المترتبة على عقد البيع

يعد عقد البيع أهم عقود المعاوضات التي تترتب عليها التزامات على الطرفين، حيث يلتزم المشتري بدفع مقابل المبيع بينما يلتزم البائع بعدة التزامات تتمثل في الالتزام بنقل الملكية، الالتزام بتسليم الشيء المبيع، الالتزام بضمان التعرض والاستحقاق والالتزام بضمان العيوب الخفية. وعليه؛ فإن أهم الالتزامات التي تقع على البائع هو الالتزام بنقل ملكية الشيء المبيع، حيث يقع هذا الالتزام على البائع بمجرد إبرام العقد، إلا إن التزام البائع بنقل الملكية لا يقف عند الالتزام بنقل ملكية الشيء المبيع فقط، حيث يلتزم البائع بتسليم المشترى محل العقد الأمر الذي يمكن المشتري من حيازته والانتفاع به دون أية عوائق تمنعه أو تعرقل مباشرة سلطاته عليه كمالك، حيث يلتزم البائع بألا يكون المبيع في حيازة الغير الذي يمانع في تسليمه بادعاء حقه عليه، ولا يكون المبيع مشغولا بمؤجر يمانع في إخلاء محل العقد إلا إذا اتفق البائع والمشتري على خلاف ذلك. إن التزام البائع بنقل ملكية المبيع وتسليمه للمشتري يقتضي بطبيعة الحال التزام البائع بالمحافظة على المبيع حتى تسليمه للمشتري، حيث إن أي هلاك كلي أو جزئي يقع على المبيع قبل التسليم يتحمل البائع تبعاته. علاوة على الالتزامين السابقين؛ يلتزم البائع بأن يضمن للمشتري الحيازة والانتفاع بالشيء المبيع فلا يتعرض له هو شخصيا في هذا الانتفاع، حيث يمتنع البائع عن إتيان أي فعل أو تصرف من شأنه أن يعرقل انتفاع المشتري بالمبيع، كما يضمن التعرض الصادر عن الغير، حيث يمنع البائع أي عرقلة من الغير قد تحول دون انتفاع المشتري بالمبيع محل العقد. أخيرا وليس آخرا؛ يلتزم البائع بضمان ما يقد يظهر في المبيع أو في ملحقاته من العيوب الخفية التي قد تحول كليا أو جزئيا دون الانتفاع بالمبيع، بحيث يضمن البائع كل العيوب التي قد تؤثر في المبيع إما بنقص قيمته، أو بنقص منفعته، كذلك العيوب الناتجة عن عدم وجود صفة معينة في المبيع تعهد البائع وجودها ممّا يجعل المشتري يعزف عن هذا الشيء أي يصبح غير مرغوب فيه لديه، وقد يكون العيب هو عدم صلاحية الشيء المبيع للعمل لمدة معينة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من صوت القانون