الرياضة

«رعاده» .. أجمل الوضح

توج علوش العجمي أمس بالمركز الأول في جائزة الملك عبد العزيز لمزايين الإبل في "الفردي دق" الوضح بعد فوز "رعاده" بالمركز الأول (500 ألف ريال)، بينما حل طلق آل روق (400 ألف ريال) ثانيا، زايد الشمري (300 ألف) ثالثا، خالد الراجحي (200 ألف) رابعا، بدر مهل العتيبي (100 ألف) خامسا.
وكانت لجنة تحكيم المغاتير في المهرجان قد استعرضت 13 فردية دق من الوضح، حيث أدى ملاك الفرديات المشاركة القسم أمام اللجنة قبل بدء العرض، للتأكد من ملكيتهم لها، بعد ذلك استعرضت اللجنة الفرديات. وملاك الإبل الذين عرضوا فردياتهم أمام اللجنة في "الفردي دق" الوضح.
من جانبه، أثنى ملاك الإبل المشاركون في المهرجان على الجهود التي تبذلها اللجان المنظمة للمهرجان، ولجان التحكيم، والجهات المشاركة سواء كانت أمنية أم خدماتية، وقد دار ثناؤهم بين حسن التنظيم، وعدالة التحكيم، والقوة الشرائية.
واعتبر ناصر بن جفران مالك الإبل، أن المهرجان ليس مزاين تقليديا، بل مهرجانا متكاملا يستمتع به الجميع، مشاركا كان أم زائرا، مؤكدا أن المهرجان منبرٌ تثقيفيٌ عن أهمية الإبل وتاريخها وسبب تمسك الآباء والأجداد بها، ضاربا المثل بفعالية "مسرح الطفل" التي تهدف إلى ربط الطفل بحب الناقة ممثلا في شخصية حوير، وكذلك "معرض سنام" الذي يعرض تاريخ الإبل ومقتنياتها والدول التي توجد بها، وأنواع الأعشاب التي تأكلها؛ لافتا إلى أن هذا الربط يدل على حسن التنظيم، علو هـمة هؤلاء المنظمين.
في المقابل، وصف محمد العامري المشارك في الجائزة القائمين على المهرجان بأنهم من ذوي الثقة والكفاءة، مدلـلا على ذلك بفعاليات المهرجان، وحسن إدارتها بطريقة احترافية.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة