أخبار اقتصادية- محلية

مذكرة تفاهم بين التدريب التقني وسابك لتدريب السعوديين في الصناعات التحويلية

وقّعت المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني مذكرة تفاهم مع الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك"، التي اختارت المعهد العالي للصناعات البلاستيكية كإحدى الجهات التي تسهم في مبادرة "نساند" التي أطلقتها "سابك" أمس، بمقر الشركة في الرياض.
ووقّع الاتفاقية محافظ المؤسسة الدكتور أحمد بن فهد الفهيد ورئيس مجلس إدارة "سابك" الدكتور عبدالعزيز بن صالح الجربوع، وذلك خلال حفل تدشين "سابك" لمنصة برنامجها المبتكر لدعم الاستثمار في المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتطوير المحتوى المحلي.
وبموجب مذكرة التفاهم ستدعم "سابك" شركات قطاع الصناعة التحويلية البلاستيكية بدفع رسوم التدريب لمتدربيها الذين سيتم قبولهم في المعهد بحد أقصى 300 متدرب لكل فصل دراسي، وذلك لمدة 5 سنوات، وستتولى "سابك" كامل رسوم التدريب والبالغة 4000 ريال شهريا، كما ستتكفل بدفع جزء من مكافأة المتدرب بواقع 1000 ريال شهريا.
وسيقوم المعهد العالي للصناعات البلاستيكية بتأهيل وتدريب شباب سعوديين يمتلكون أهم المهارات التي يحتاجها السوق من واقع التدريب الذي يقدم من قبل مهندسين ذوي خبرة في قطاع صناعة البلاستيك تحت إشراف خبراء يابانيين ذوي باع طويل في هذه الصناعة.
ويعـد المعهد أحد نماذج الشراكات الاستراتيجية مع المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني مع قطاع الأعمال، وحرصت المؤسسة على أن تكون الشركات الموظفة الداعم الرئيسي لمسيرة المعهد العالي للصناعات البلاستيكية، وذلك عن طريق توفير الوظائف لخريجي المعهد بما يتناسب مع التدريب، وتتوزع هذه الشركات على مختلف مناطق المملكة.
ويقوم المعهد بدعوة جميع الشركات المهتمة بتوظيف الخريجين سنوياً لاستقطاب المتدربين، حيث يتم تقديم العروض عن طريق المعهد وتتم عملية التسجيل الأولية وتسجيل الرغبات خلال الأسابيع الأولى لانضمام المتدربين ومن ثم يتم دعوة تلك الشركات لعقد لقاءات التوظيف وتوقيع العقود مع المتدربين على أن يعمل هؤلاء المتدربين في تلك الشركات بعد تخرجهم مباشرة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية