الرياضة

تسوية قضية سيف بعد التخفيض

فيما وافق العراقي سيف سلمان لاعب فريق الاتحاد السابق، على تسوية مستحقاته بتسلمه 1.250 مليون دولار، من جملة مليوني دولار، تقترب إدارة النادي من إنهاء قضية أخرى متعلقة باللاعب الأسترالي جيمس ترويسي التي تسببت في منعه من التسجيل لفترتين.
وتوصلت إدارة الاتحاد مع سلمان لتسوية وقع على إثرها على اتفاقية أنهت القضية التي رفعها ضد النادي في غرفة فض المنازعات لدى الاتحاد الدولي للحصول على مستحقاته التي بلغت حينها 757 ألف دولار، إلا أن المبلغ أخذ يرتفع نتيجة غرامات متتالية لعدم الدفع من جانب الاتحاديين حتى وصل إلى مليوني دولار.
وفي المقابل تسعى إدارة النادي خلال الـ48 ساعة المقبلة إلى تسوية مستحقات ترويسي التي قدرتها غرفة فض المنازعات في "فيفا" في حكمها لصالحه بـ 1.9 مليون يورو تفاديا للعقوبة القصوى المتمثلة في التهبيط لدرجة أدنى.
وكانت غرفة فض المنازعات قد حكمت لصالح ترويسي بمليون دولار، ولكن فشل إدارة حاتم باعشن من دفع المبلغ، ترتب عليه عقوبة النادي من التسجيل لفترتين، وفشلت إدارة إنمار الحائلي في استئناف الحكم لدى محكمة كاس، بل قبلت الأخيرة استئناف اللاعب بزيادة المبلغ إلى 1.9 مليون يورو
وتبذل إدارة الاتحاد برئاسة حمد الصنيع جهودها لحماية الفريق من أي عقوبة انضباطية أخرى تأتي من القضايا خارجية، مدعومة من الهيئة العامة للرياضة برئاسة تركي آل الشيخ الذي انعش خزانة النادي بـ 13 مليون ريال من أجل سداد القضايا العاجلة أهمها هاتان القضيتان.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة