الرياضة

زماموش: عرض الفيحاء الأضخم ماليا

اعترف لـ”الاقتصادية”، الجزائري محمد الأمين زماموش، حارس فريق اتحاد العاصمة، بأنه تلقى عرضين من ناديين سعوديين، لكنهما لم يأخذا الطابع الرسمي، مضيفا في حديثه عبر الهاتف من مقر إقامته في الجزائر “لدي عرضان من ناديي الاتفاق والفيحاء، لم يبلغا بعد مرحلة الرسمية، بيد أنهما وصلا عن طريق وكلاء أعمال قبل أن تتوقف المفاوضات منذ أسبوع وهذه طبيعتها تتوقف فترة ثم تعود مرة أخرى في وقت لاحق”.
وأضاف: “تلقيت العرض الأول من نادي الاتفاق “الذي اقترب من الحارس الأردني أحمد أبو نواس”، ومن بعد حضر آخر مماثل من الفيحاء، وفي كلٍ منهما وضع شرط الالتحاق بالفريق لأربعة أشهر قابلة للتجديد، لكن المقابل المالي من قبل الفيحاء أعلى من الاتفاق”.
وأشار زماموش، إلى أن عقده تبقى فيه عامان ونصف العام، مكملا: “أتمنى الالتحاق بالدوري السعودي لأنه المسابقة الأكثر قوة على مستوى المنطقة العربية وكذلك الخليج، شخصيا لا أستطيع أن أخفي إعجابي به عطفا على المستويات العالية والاحترافية التي تتوافر فيه”.
في المقابل، أوضح حداد، رئيس نادي اتحاد العاصمة، الذي كان يتحدث لـ”الاقتصادية” من باريس الفرنسية، أن شرطهم الأول لتسريح زماموش لمن يرغب هو وضع أكثر من مليون دولار، مبدئيا، وقال: “حتى اللحظة لم نتلق عروضا رسمية من الأندية السعودية للتعاقد معها، ربما كانت الفرص التي جاءته حاليا مصدرها بعض وكلاء اللاعبين، لكن لم يصلنا أي شيء رسمي، مع التذكير بأن عقده مستمر معنا حتى عام 2020، وهو بطبيعة الحال من أفضل حماة العرين في الجزائر”، مختتما “الحارس يشكل نصف قوة الفريق، هذا الوضع طبيعي جدا لأنه رجل المواعيد الكبيرة”.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة