أخبار اقتصادية- محلية

تدشين أول رحلة كاملة لقطار الحرمين بطول 450 كيلومترا

وزير النقل يستقل قطار الحرمين السريع أمس. "واس"

استقل الدكتور نبيل العامودي، وزير النقل رئيس مجلس إدارتي المؤسسة العامة للخطوط الحديدية والشركة السعودية للخطوط الحديدية "سار"، قطار الحرمين السريع أمس، في أول رحلة لكامل المسار البالغ طوله 450 كيلو مترًا انطلاقا من محطة المدينة المنورة وصولاً إلى محطة الركاب في مكة المكرمة دون توقف، للوقوف على جاهزية المشروع قبل التشغيل التجاري للخدمة.

وشارك في الرحلة الدكتور رميح الرميح، رئيس هيئة النقل العام، الرئيس المكلف للمؤسسة العامة للخطوط الحديدية، وإيلفارو إيرانزو، السفير الإسباني لدى المملكة، والدكتور بشار بن خالد المالك الرئيس التنفيذي لشركة "سار"، وعدد من القيادات الوطنية العاملة في المشروع، إضافة إلى المختصين من التحالف المكلف بتشغيل مشروع قطار الحرمين.

وأوضح الدكتور العامودي في تصريح صحافي أن لهذا المشروع أهمية استراتيجية، ويحظى باهتمام عالمي؛ كونه من أضخم مشاريع النقل العام التي تربط بين الحرمين الشريفين "مكة المكرمة والمدينة المنورة"، مبينا أنه إلى جانب الفائدة الكبرى لنقل الحجاج والمعتمرين والزوار فإن المشروع يسهل للمواطن والمقيم تنقلهم على أرض المملكة عبر قطار الحرمين من خلال خمس محطات وبسرعة عالية على مدار العام.

من جهته، أكد الدكتور رميح الرميح، أن رحلات الخدمة التجريبية لقطار الحرمين السريع ستتواصل خلال الأشهر المقبلة، موضحاً أنه سيجري خلالها دعوة عدد من المسافرين لتجربة القطار والخدمات المقدمة فيه برحلات محددة خلال عطلة نهاية الأسبوع، مشيراً إلى أن هذه الرحلات ستتزايد تدريجيا لحين الوصول إلى التشغيل التجاري الكامل، مبينًا أن العمل جارٍ على تحديد أسعار التذاكر لكي تكون مناسبة وتعكس حجم الخدمة المقدمة في هذا المشروع العملاق.

ولفت إلى أن التحالف المكلف بتنفيذ المشروع سيتولى تشغيله مدة 12 سنة مقبلة، موضحاً أن توطين وظائف قطار الحرمين جاء ضمن الأولويات، ومعه دعمت هيئة النقل العام إطلاق برنامج تدريبي متخصص للكفاءات الوطنية الشابة من خلال المعهد السعودي التقني للخطوط الحديدية "سرب".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية