أخبار اقتصادية- عالمية

نمو الإقراض بمنطقة اليورو عند أعلى مستوى في 8 سنوات

نمت القروض المصرفية للشركات والأفراد في منطقة اليورو الشهر الماضي بأسرع وتيرة في ثماني سنوات ونصف السنة في مؤشر جديد على أن النمو الاقتصادي في المنطقة يستجمع قوى تدفعه للأمام مجددا. وبحسب "رويترز"، فقد أظهرت بيانات البنك المركزي الأوروبي أن إقراض الشركات زاد 3.1 في المائة في تشرين الثاني (نوفمبر) فيما ارتفع إقراض الأفراد 2.8 في المائة، وهي أعلى قراءة للمعدلين منذ منتصف 2009. وكانت بيانات للبنك المركزي الأوروبي أظهرت أن نمو القروض المصرفية لشركات منطقة اليورو التي تضم 19 دولة سجل في الربع الثاني مستوى مرتفعا جديدا هو الأعلى في حقبة ما بعد الأزمة المالية العالمية على الرغم من تراجع مؤشر مهم للمعروض النقدي. وفي خطوة نحو التخلص من عصر التيسير الكمي، أبقى البنك المركزي الأوروبي على سعر الفائدة ثابت عند معدلاتها الصفرية الحالية، كما أكد قراره بشأن تقليص وتيرة شراء السندات بمقدار النصف إلى 30 مليار يورو بداية من كانون الثاني (يناير) حتى نهاية أيلول (سبتمبر) 2018 أو تمديده إلى ما بعد ذلك وفقا للضرورة.وتوقع البنك المركزي الأوروبي نمو الناتج المحلي الإجمالي في منطقة اليورو بنسبة 2.4 في المائة في العام الجاري، مقارنة بتقديرات سابقة بلغت 2.2 في المائة كما رفع تقديرات النمو الاقتصادي في العامين المقبلين إلى 2.3 و1.9 في المائة على التوالي.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية