أخبار الشركات- عالمية

الإصلاح الضريبي في أمريكا يزيد الدخل الصافي لـ"دايملر" و"بي أم دبليو"

قالت شركة "دايملر اي جي" الألمانية لصناعة السيارات: "إنها تتوقع أن يؤدي قرار خفض الضرائب الذي وقعه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة إلى زيادة في صافي دخلها لعام 2017 بمقدار 1.7 مليار يورو". 
ولن تؤثر مزايا ضريبة الدخل الإيجابية على التدفق النقدي الحر للشركات الصناعية أو الأرباح الخاصة بالمجموعة قبل الفوائد والضريبة لعام 2017.
ويشمل القانون الذي وقعه رئيس الولايات المتحدة لإجراء اصلاح ضريبي شامل المسمى بـ"قانون خفض الضرائب وفرص العمل" تخفيض معدل ضريبة دخل الشركات الاتحادية على الصعيد الوطني من 35 بالمئة إلى 21 بالمائة، اعتباراً من أول يناير 2018. 
ونتيجة لانتشار شركات الخدمات الصناعية والمالية الأمريكية على نطاق واسع، جنباً إلى جنب مع القيمة المضافة، فإن دايملر، على غرار العديد من الشركات المحلية الأمريكية الأخرى- ستستفيد من الإصلاح الضريبي المقرر.
وبالإضافة إلى ذلك، يتضمن القانون عدة تدابير أخرى، وأوضحت دايملر أن تأثير تلك التدابير عليها يتم تحليله بالتفصيل في الوقت الحالي.
وبشكل منفصل، قالت مجموعة "بي ام دبليو": "إنها تتوقع أن يكون لإعادة حساب الضرائب المؤجلة نتيجة الاصلاح الضريبي في الولايات المتحدة إثر ايجابي على الضرائب المؤجلة في عام 2017 وبالتالي على صافي أرباح المجموعة في حدود ما يتراوح بين 950 مليون يورو و1.550 مليار يورو". 
ولا يمكن حساب المبلغ المحدد إلا أثناء إعداد البيانات المالية للمجموعة لعام 2017.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية