ثقافة وفنون

الدِّعْص والطِّعْس والنفود

كثيرا ما نسمعهم يقولون: "طِعْس وطُعُوس" بالطاء والسين، و"نِفْد ونُفُود"، ولم أعثر على ذلك في المعاجم اللغويَّة قديمها وحديثها، فالذي في المعاجم: دِعْص – بالدال والصاد – جاء في المعجم الوسيط: "(الدِّعْصُ): قطعة من الرمل مستديرة. والجمع دِعَصَة، وأَدْعاص. والدَّعْصَاء: أرض سهلة فيها رملة تحمى عليها الشمس فتكون رمضاؤها أشدّ حَرّا من غيرها، والدِّعصةُ: الدِّعْص والجمع: دِعَص، وجمع الجمع (أدْعاص)" انتهى. ويبدو أنَّ "طِعْس" لغة في "دِعْص" – فالعامَّة قلبت الدال في "دِعْص" طاء وقلبت الصاد سينا أيضا فقالت: طِعْس – لقرب المخرج الصوتي كما هو واضح. وهذا من اللغات الجائزة كقولهم: للصقر: زَقْر، وسَقْر. لأنَّ مخرج هذه الحروف: الصاد والزاي، والسين – واحد. إذنْ، قُل: دِعْص، وطِعْس، وقُلْ أيضا: نُفُود، فالأولى والثانية لغتان – أما الثالثة فيبدو أنها مُوَلَّدة أي استعملها الناس قديما بعد عصر الرواية.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من ثقافة وفنون