الطاقة- الغاز

بدء ضخ الغاز الطبيعي من حقل ظهر البحري المصري

أعلنت وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية أمس بدء ضخ الغاز الطبيعي في حقل ظهر البحري في البحر المتوسط إلى محطة في مدينة بورسعيد بمعدل إنتاج مبدئي 350 مليون قدم مكعبة يوميا.
وبحسب "رويترز"، فقد أعلن طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية من بورسعيد: "بدء ضخ الغاز الطبيعي الفعلي من الآبار البحرية في حقل ظهر إلى المحطة البرية الجديدة في منطقة الجميل في بورسعيد لمعالجته وضخه في الشبكة القومية للغازات بمعدل إنتاج مبدئى 350 مليون قدم مكعبة غاز يوميا".
وأضاف الملا أن الضخ الفعلي بدأ بعد نجاح اختبارات التشغيل الفنية لوحدات المعالجة وخطوط نقل الغاز من آبار الحقل إلى محطة المعالجة.
واكتشفت شركة إيني الإيطالية الحقل في عام 2015 وتشير تقديرات إلى أنه يحوي 30 تريليون قدم مكعبة من الغاز.
وتسعى مصر إلى الإسراع بخطا الإنتاج من الحقول المكتشفة حديثا على أمل وقف الواردات بحلول عام 2019 وتحقيق الاكتفاء الذاتي.
وأوضح الملا أنه مع اكتمال المرحلة الأولى من هذا المشروع والمخطط لها في حزيران (يونيو) 2018 سيصل الإنتاج تدريجيا إلى أكثر من مليار قدم مكعبة غاز يوميا، وهو ما سيسهم إيجابيا في تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي وتخفيف العبء عن كاهل الموازنة العامة للدولة وتقليل فاتورة الاستيراد.
وأضاف الوزير أنه فور الانتهاء من تلك المرحلة سيتم البدء في تنفيذ المرحلة الثانية من المشروع، وأنه من المخطط الانتهاء من تلك المرحلة في نهاية 2019 ليصل الإنتاج باكتمال مراحل المشروع كافة إلى 2.7 مليار قدم مكعبة غاز يوميا.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- الغاز