الرياضة

النصر: كانافارو نقض اتفاقنا

أوضحت مصادر أن إدارة نادي النصر، أمامها متسع من الوقت يقترب من العام، للتعامل مع قضية المدرب الإيطالي فابيو كانافارو، والتوصل إلى حل لتسديد مستحقاته البالغة 1.5 مليون دولار التي حدد لها خطاب من لجنة الانضباط في الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" الذي ألزمها أن تسدد في ظرف 90 يوما من تاريخه. وأشارت إلى أن إدارة النصر قد تفاجأت بنقض كانافارو ومحاميه من موطنه سيلفاتور الاتفاق الذي تم في وقت سابق، عندما طالب بمستحقاته البالغة حينذاك 1.8 مليون دولار، وكذلك مساعدوه والبالغة 270 ألف دولار، وقالت: "جميع الأطراف اتفقت أن يسدد النصراويون مستحقات مساعديه كاملة على أن يمنح كانافارو 300 ألف دولار من القيمة الكلية، على أن يتم جدولة بقية المبلغ 1.5 مليون دولار، لإبداء حسن النية، وهذا ما تم فعليا".
وأضافت "إدارة النصر حسبت بعد التزامها ببنود الاتفاق الودي، أن القضية أغلقت في حينها، لكنها تفاجأت بنقضه ووجود قرار انضباطي يلزمهم بدفع المبلغ كاملا خلال 90 يوما". وشددت المصادر نفسها أن إدارة النصر لم تبد أي قلق حيال الخطاب، لأن أمامه كثيرًا من الوقت حتى يتم حسم القضية، وقالت "القرار الانضباطي يوضح مهلة 90 يوما للسداد، لكن إذا أراد النصر الاستئناف ستكون هناك مهلة لمدة سبع أشهر، إضافة للمهلة الأولى، هذا فضلا عن أنه سيطلب أسباب القرار وهذا وحده سيأخذ أكثر من شهر، يعني أمام النصراويين 11 شهرا وربما أكثر قبل أي قرار انضباطي رسمي آخر".
يذكر أن كانافارو أشرف على تدريب النصر موسم 2015 - 2016 قبل أن تتم إقالته بعد شهرين من تعيينه لسوء النتائج.
من جانب آخر، اعتمد الأمير فيصل بن تركي ‏رئيس نادي ⁧النصر تعيين طلال النجار مديرا عاما للفريق بدلا عن التكليف خلال الفتره الماضية.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة