عقارات- محلية

عقد أول مؤتمر لصناعة المقاولات في السعودية العام المقبل

تعتزم الهيئة السعودية للمقاولين، عقد أول مؤتمر ومعرض مصاحب لصناعة المقاولات في السعودية، خلال العام المقبل 2018، تحت عنوان "دور قطاع المقاولات في دعم رؤية المملكة 2030" وسيدعى له نخبة من المفكرين المحليين والعالميين لدراسة تطور قطاع المقاولات وفرصه في ضوء "رؤية المملكة".
وقال لـ"الاقتصادية" المهندس ثابت آل سويد الأمين العام للهيئة السعودية للمقاولين، إنه سيتم إطلاق مشروع برنامج الرعاية لخدمات الهيئة لعام 2018، إذ سيتيح البرنامج لشركات المقاولات أو الشركات ذات العلاقة بالبناء والتشييد، الحصول على رعاية برامج الهيئة، مقابل الحصول على امتيازات تجارية وليست تنظيمية، تكون ذات صلة بالرعاية، وسيعلن عن المشروع قريبا في قنوات التواصل الاجتماعي لفتح المجال أمام الشركات لرعاية مبادرات الهيئة وبرامجها.
وأشار إلى أنه عند صدور توجيه مجلس الوزراء بتكليف الهيئة بالانضمام لعضوية اللجنة المشكلة في وزارة المالية، بدأت بعقد اجتماعاتها التحضيرية وعقدت اجتماعين إلى الآن، لدراسة أفضل الطرق لخدمة القطاع وتذليل المعوقات أمامه، مشيرا إلى أن وجود الهيئة سوف يساعد في تجاوز التحديات ويطرحها بالشكل المطلوب ويسرع من تنفيذه الحلول.
وقال إن "مشكلة تأخر تسلم المقاولين مستخلصاتهم، هي طول الفترة الزمنية بين وقت التسليم والرفع للوزارة، وهو ما حرصت عليه وزارة المالية، وأطلقت موقعا لمتابعة كامل المطالبات التي تحت الإجراء والتأكد من سيرها، وقد أعلنت الوزارة صرف كثير من المستخلصات الخاصة بالمقاولين". وحول عمل المقاولين خارج المملكة، قال آل سويد إنه "من ضمن أهداف الهيئة مساعدة المقاولين لتوسيع دائرة عملهم لخارج المملكة، لكن خلال الفترة الحالية نسعى إلى تذليل التحديات الداخلية أمام المقاولين أولا، فعمر الهيئة ما زال قصيرا ونحن ما زلنا نعمل على وضع الأسس واللوائح للهيئة، ناهيك عن قلة عدد الموظفين الذين لا يتجاوزون 15 موظفا، فلدينا برامج ومبادرات كثيرة نعمل على تنفيذها تدريجيا، حتى يستطيع أن يلمسها المقاول".
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من عقارات- محلية