أخبار اقتصادية- عالمية

حكومة ترمب تلجأ للقضاء لمنع اندماج شركتين في مجال الاتصالات والتكنولوجيا

رفعت وزارة العدل الأمريكية دعوى قضائية لمنع الاندماج المخطط له بين شركة الاتصالات العملاقة "إيه تي آند تي" وشركة "تايم وارنر" لتكنولوجيا الاتصالات ضمن صفقة قيمتها 85 مليار دولار حسبما أعلنت "إيه تي آند تي" يوم الاثنين. وكانت الصفقة التي أُعلنت قبل أكثر من عام قد خضعت للمراجعة من قبل الجهات الحكومية المناهضة للاحتكار. ويشار إلى أن (إيه تي آند تي) التي كانت رائدة في مجال الخطوط الأرضية على مدار قرن مضى هي الآن شركة اتصالات محمولة وقنوات تلفزيونية. ويتشابه الاستحواذ على "تايم وارنر" التي تملك قنوات منها (سي إن إن) و (إتش بي أو) وأرشيفا ثريا من المواد الإعلامية مع استحواذ شركة "كومكاست" الإعلامية العملاقة على شركة (إن بي سي يونيفرسال) عام 2011.

وقالت (إيه تي آند تي) في بيان إن "دعوى [وزارة العدل] اليوم هي انسلاخ جذري ولا يمكن تفسيره عن سابقة مكافحة الاحتكار التي استمرت عقودا". معتبرة أن الاندماج كان روتينيا وسيعود بالنفع على المستهلكين دون إقصاء المنافسين عن السوق. وأضافت الشركة "لا نرى سببا مشروعا أن يتم التعامل مع اندماجنا بشكل مختلف". وقالت شركة الاتصالات إن الأمر يتعلق حاليا بالمحكمة التي ستنظر في الدعوى. مضيفة "نحن واثقون من أن المحكمة سترفض ادعاءات الحكومة وتسمح بهذا الاندماج بموجب سابقة قانونية طويلة الأجل".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية