اتصالات وتقنية

شركة لأمن المعلومات تحذر من برنامج تجسس جديد يستهدف تويتر وفيسبوك

حذرت شركة رومانية متخصصة في حماية البيانات من وجود مجموعة جديدة من فيروس القرصنة "زيوس" يمكن تعديلها لمراقبة وربما السيطرة على حسابات المستخدمين على مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"تويتر" دون معرفتهم.

وبحسب موقع "زد نت" المتخصص في موضوعات التكنولوجيا فإن هذه الفيروسات تم تصميمها في البداية لسرقة البيانات المالية والمصرفية السرية، تم تعديلها وتغيير الغرض منها بإكسابها "قدرات تجسس جديدة".

وإلى جانب قدرة القراصنة على التأثير على مشاركات أصحاب الحسابات على "فيسبوك" و"تويتر"، فإن الفيروسات الجديدة تتيح لهم أيضا مراقبة حساب البريد الإلكتروني.

وأشار تقرير شركة "بيتديفندر" الرومانية لحماية المعلومات إلى أنه تم تعديل برنامج التجسس "زيوس" لتطوير برنامج جديد باسم "تيردوت" يستهدف الأجهزة التي تعمل بنظام التشغيل ويندوز، و ظهر لأول مرة في منتصف العام الماضي.

ويستخدم برنامج التجسس حسابات مواقع التواصل الاجتماعي لكي ينتشر ويستطيع سرقة بيانات الدخول إلى الحسابات حيث يمكنه في هذه الحالة الدخول إليها والسيطرة عليها وإعادة بيعها إلى مستخدمين آخرين بحسب "بوجدان بوتيتساتو" المحلل في شركة "بيتديفندر".

وكما هو الحال في الكثير من برامج التجسس والفيروسات فإنه يصل إلى الضحية في رسالة بريد إلكتروني تحتوي على ملف بصيغة بي.دي.إف، وعند النقر على الملف لفتحه يتم تنزيل برنامج التجسس على جهاز الضحية فوراً.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من اتصالات وتقنية