تقارير و تحليلات

عوامل محفزة لدخول سيولة استثمارية في سوق الأسهم السعودية

استقرت الأسهم السعودية دون تغير كبير يذكر في جلستها الأسبوعية لتغلق عند 6954 نقطة فاقدة نقطتين فقط، لكن السوق شهدت تذبذبات قوية أثناء الأسبوع، فأغلب الجلسات تعرض لضغوط بيعية أثناء الجلسة ثم عاد المؤشر لتقليص الخسائر في نهاية الجلسة.
لكن مع انتهاء فترة إعلانات الشركات وتحقيق الشركات نموا في أرباحها المجمعة وتحقيقها أرباحا قياسية في الربع الثالث قد يبدأ السلوك في التغير، خاصة مع استقرار أسعار النفط فوق 60 دولارا وإفصاح الحكومة عن زيادة إنفاقها في العام المقبل، ما يجعل تلك العوامل محفزة لدخول سيولة استثمارية، خاصة مع تداول الكثير من الشركات بمكررات منخفضة.
استعادة حاجز 7000 نقطة مهمة لتحسين شهية المخاطرة وإدخال السوق في موجة ارتفاع جديدة تعوض المتعاملين الخسائر التي حلت بهم منذ بداية موجة التراجع في أيلول (سبتمبر) الماضي، وتبقى مستويات 6800 نقطة أهم الدعوم الحالية للمؤشر.

الأداء العام للسوق
افتتح المؤشر الأسبوع عند 6956 نقطة، تراجع في جلسة وارتفع في البقية، كانت أعلى نقطة عند 6989 نقطة رابحا 0.47 في المائة، وكانت أدنى نقطة في الأسبوع عند 6770 نقطة فاقدا حينها 2.7 في المائة، وفي نهاية الأسبوع أغلق المؤشر عند 6954 نقطة فاقدا نقطتين بنسبة طفيفة.
ارتفعت قيم التداول 6.5 مليار ريال إلى 22.5 مليار ريال بمعدل 43 ألف ريال للصفقة، بينما الأسهم المتداولة ارتفعت 33 في المائة بنحو 282 مليون لتصل إلى 1.1 مليار سهم بمعدل تدوير 2.2 في المائة، أما الصفقات فقد ارتفعت 24 في المائة إلى 524 ألف صفقة.

أداء القطاعات
ارتفعت ثلاثة قطاعات مقابل تراجع البقية. تصدر المرتفعة "إدارة وتطوير العقارات" بنسبة 2.75 في المائة، يليه "الاتصالات" بنسبة 1.8 في المائة، وحل ثالثا "المصارف" بنسبة 1.7 في المائة.
وتصدر المتراجعة "الاستثمار والتمويل" بنسبة 17 في المائة، يليه "خدمات استهلاكية" بنسبة 14 في المائة، حل ثالثا "الإعلام" بنسبة 12 في المائة.
وكان الأعلى تداولا "المصارف" بقيمة 7.1 مليار ريال بنسبة 32 في المائة، يليه "المواد الأساسية" بنسبة 25 في المائة بقيمة 5.8 مليار ريال، وحل ثالثا "إدارة وتطوير العقارات" بنسبة 11 في المائة بقيمة 2.4 مليار ريال.

أداء الأسهم
تداولت السوق 176 سهما، تصدر المرتفعة "دار الأركان" بنسبة 17 في المائة ليغلق عند 8.96 ريال، يليه "الأهلي" بنسبة 7.97 في المائة، وحل ثالثا "ساب" بنسبة 7.49 في المائة ليغلق عند 25.97 ريال.
وتصدر المتراجعة "المملكة" بنسبة 19.55 في المائة، يليه "عسير" بنسبة 19 في المائة ليغلق عند 11.21 ريال، وحل ثالثا "الطيار" بنسبة 19 في المائة ليغلق عند 26.79 ريال.
وكان الأعلى تداولا "الإنماء" بقيمة 3.2 مليار ريال بنسبة 14 في المائة، يليه "سابك" بنسبة 11 في المائة بقيمة 2.4 مليار ريال، وحل ثالثا "الراجحي" بنسبة 9 في المائة بتداولات 2.2 مليار ريال.
* وحدة التقارير الاقتصادية
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من تقارير و تحليلات