ثقافة وفنون

تاريخ القراءة

"القراءة ضرورية للحياة كالتنفس"

يقول آلبرتو مانجويل. قام هذا الرجل، الذي يتحدث ويكتب بلغات عديدة، باقتفاء آثار "النصوص المكتوبة والمقروءة والمطبوعة" عَبْر مختلف العصور التاريخية: بحث عنها في كثير من مكتبات العالم، لكنه بحث عنها داخل نفسه أيضاً. مثل كورس شكسبيري يقدم لنا مانجويل "مفتاح فهم العالم". إنه يتذكر الكلمة الأولى التي قرأها، ويتحدث عن شغفه الكبير بالقراءة منذ نعومة أظفاره، ويروي قصة علاقته بالكاتب الكبير الكفيف خورخه لويس بورخيس الذي كان يقرأ عليه في بوينس آيرس مدة عامين كاملين يوماً بعد يوم. ثم ينتقل إلى بدايات الكتابة وإلى فن طباعة الكتب والأدب وشكل الكتاب، وإلى فعل القراءة وسلطانها. يقدّم مانجويل نخبة من عظماء العالم الذين كانوا يكتبون ويحبون القراءة مثل أرسطو، ولوفكرافت، وابن الهيثم، وأولفر ساك، وماريا المجدلية، والقديس أوغسطينُس، وريلكه. مانجويل يتحدث عن القراءة بهيام عظيم كالذي نشعر به نحن معشر القرّاء في جميع أرجاء العالم. هذا الكتاب حكاية حبّ كبير، إنه جدير بالقراءة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من ثقافة وفنون