أخبار اقتصادية- محلية

اللجنة السعودية التركمانية .. فرص واعدة مشتركة في الاقتصاد والزراعة والسياحة

عقدت اللجنة السعودية التركمانية المشتركة دورتها الخامسة في الرياض اليوم، حيث رأس الاجتماع من الجانب السعودي وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي ومن الجانب التركماني نائب رئيس مجلس الوزراء مقصد بابايف، بحضور ومشاركة رئيس مجلس إدارة صندوق التنمية السعودي أحمد الخطيب، وعدد من مندوبي الجهات الحكومية ونخبة من رجال الأعمال المهتمين بالتعامل التجاري بين المملكة وجمهورية تركمانستان.
وأكد وزير التجارة والاستثمار أن الإمكانيات الكبيرة لدى المملكة وتركمانستان، وما تقدمه رؤية المملكة 2030 من فرص واعدة تحتم تعزيز وتنمية التبادل التجاري، وترجمة الفرص المتاحة إلى واقع ملموس وتعزيز التعاون المشترك في جميع المجالات.
وبحث الجانبان خلال الاجتماع تعزيز التعاون المشترك بين البلدين، وتنمية الشراكة بين القطاع الخاص، وإتاحة الفرصة لرجال الأعمال للتعرف على الفرص التجارية والاستثمارية، وفتح آفاق جديدة من التعاون الثنائي، كما تم طرح العديد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك التي تعود بالنفع على البلدين الشقيقين في مجالات التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري والزراعي والطاقة، والتعاون في مجال التعليم والثقافة والصحة والسياحة ومجالات أخرى.
ووقع رئيسا الجانبان في ختام أعمال اللجنة محضر أعمال اللجنة المشتركة بين البلدين.
وعلى هامش اللقاء وقعت اتفاقية تمويل الصادرات الوطنية بين الصندوق السعودي للتنمية والبنك الاقتصادي الخارجي التركماني بقيمة 40 مليون دولار، كما وقعت اتفاقية تنفيذ مشروع خط الأنابيب "تابي" تركمانستان بين الشركة العالمية للأنابيب السعودية والقابضة الوطنية "تركمان غاز"، واتفاقية أخرى بين شركة أرامكو و"تركمان غاز".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية