أخبار اقتصادية- محلية

نمو أعداد مشتركي "الكهرباء" إلى أكثر من 8.6 مليون مشترك في 2016

أوضحت بيانات الكتيب الإحصائي السنوي التاسع لصناعتي الكهرباء وتحلية مياه البحر في المملكة للعام 2016 الذي أصدرته هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج مؤخراً، أن المملكة شهدت نمواً لأعداد مشتركي الكهرباء حيث زاد عدد المشتركين بنسبة 6.1% من (8.1) مليون مشترك بعام 2015م إلى أكثر من (8.6) مليون مشترك في عام 2016. ويُعنى هذا الكتيب بتوفير البيانات والمؤشرات الإحصائية لصناعتي الكهرباء وتحلية مياه البحر في المملكة ومقارنتها بالأعوام السابقة مما يُسهل لجميع المهتمين ذوي العلاقة محلياً وإقليماً ودولياً الحصول على المعلومات الدقيقة والمحدثة عن صناعتي الكهرباء وتحلية مياه البحر في المملكة وتطورها.

 وقد اشتمل الكتيب على سبعة فصول تم ترتيبها على النحو التالي؛ الفصل الأول يعطي تفاصيل مهمة عن عدة جوانب من قطاع توليد الكهرباء في المملكة، بلغ إجمالي عدد محطات التوليد 81 للشركات المرخص لها في المملكة كما بلغت سعات التوليد حسب الرخصة (87.8) جيجا واط. وبالفصل الثاني تم التركيز على نمو الحمل الذروي للمملكة على مستوى المناطق خلال أشهر السنة، وقد بلغ الحمل الذروي لشبكة النقل للعام 2016م (60.8) جيجا واط منخفضًا بـ (2%) عن عام 2015م. ويعطي الفصل الثالث تفاصيل مهمة عن شبكتي النقل والتوزيع في المملكة وتفصيلها حسب الجهد وسعات المحولات، فيتضح أن أطوال دوائر خطوط النقل لعام 2016م زادت بنسبة 3.6% حيث وصلت إلى (71) ألف كيلو متر دائري. أما على مستوى نشاط التوزيع فزادت نسبة النمو في القطاع لعام 2016م بنسبة 9.4% مقارنةً بالعام الماضي 2015م حيث بلغت مجموع دوائر خطوط التوزيع (580) ألف كيلو متر دائري.

 والفصل الرابع يقدم تفاصيل عن مبيعات الطاقة للشرائح وتوزيع الاستهلاك وأعداد المشتركين حسب مناطق الأعمال، وبالنظر إلى استهلاك مناطق المملكة تبيّن أن المنطقة الغربية تمثل النسبة الأكثر في عدد المشتركين بنسبة (36%) وأيضاً أعلى نسبة استهلاك للطاقة الكهربائية بـ (33%) فيما تمثل المنطقة الجنوبية النسبة الأقل في عدد المشتركين وأيضاً في نسبة استهلاك الطاقة الكهربائية.

أما الفصل الخامس فيركز على مؤشرات صناعة الكهرباء وتحلية المياه في المملكة والتي أشير فيها إلى أنه بلغ مستوى استهلاك الفرد للكهرباء في المملكة خلال عام 2016م 778 (ك. و. س/للفرد) شهريا مقارنة بعام 2015 الذي بلغ 779 (ك. و. س/للفرد) شهرياً، كما اشتمل الفصل على تطور لمؤشر الاستهلاك لكل مشترك حسب المناطق كما هو موضح بالشكل أدناه.

ويتضح أن أعلى مؤشر استهلاك لعام 2016م بين مناطق المملكة كان في المنطقة الشرقية بـ (52 ميجا واط ساعة/مشترك). كما يشمل هذا الفصل مؤشرات سعات الانتاج حسب متوسط سعات وحدات توليد الكهرباء وحسب متوسط سعات وحدات إنتاج المياه المحلاة، كما تضمن أيضًا مقارنة مؤشرات الأداء الرئيسية للشركة السعودية للكهرباء.

والفصل السادس احتوى على نظرة شاملة عن إنتاج المياه المحلاة والبخار في المملكة حسب المنتجين والسواحل والتقنيات المستخدمة.

وبالفصل الأخير تم التركيز على استهلاك الوقود في صناعتي الكهرباء وتحلية المياه. ويمكن الاطلاع على الكتيب من خلال زيارة موقع الهيئة على الرابط www.ecra.gov.sa، كما خصصت الهيئة بريداً الكترونياً للتواصل مع المهتمين لتلقى اقتراحاتهم واستفساراتهم [email protected]

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية