منوعات

سفيرة أمريكا لدى الأمم المتحدة: لن نغض الطرف عن انتهاكات نظام طهران للقانون الدولي

قالت سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هالي إن المملكة العربية السعودية قد أصدرت في وقت سابق معلومات تتعلق بصاروخ باليستي أطلقه الحوثيون على المملكة العربية السعودية في يوليو 2017، وتبين المعلومات أن الصاروخ كان من نوع (قيام) إيراني وهو نوع من الأسلحة لم يكن موجودًا في اليمن قبل النزاع، مما يشكل انتهاكًا لقراري مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة رقمي 2216 و2231.
وأكدت السفيرة هيلي في بيان لها اليوم أن الولايات المتحدة الأمريكية تشجع الأمم المتحدة والشركاء الدوليين على اتخاذ الإجراءات اللازمة لإخضاع النظام الإيراني للمساءلة عن هذه الانتهاكات، ويأتي ذلك بعد إعلان المملكة أنها اعترضت صاروخًا آخر من الحوثيين وجرى إسقاطه في الرياض في 4 نوفمبر الحالي.
وأشارت مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة إلى أن النظام الإيراني يتجاهل التزاماته الدولية مرة أخرى، ومن خلال تقديم هذه الأنواع من الأسلحة إلى ميليشيات الحوثيين في اليمن، فإن الحرس الثوري الإسلامي الإيراني ينتهك قرارين للأمم المتحدة في وقت واحد، وأن الولايات المتحدة تشجع على نشر أي معلومات من شأنها أن تساعد على محاسبة إيران على دعمها للعنف والإرهاب في المنطقة والعالم.
وأكدت السفيرة هالي أن الولايات المتحدة لن تغض الطرف عن هذه الانتهاكات الخطيرة للقانون الدولي من قبل النظام الإيراني.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من منوعات