سفر وسياحة

سنغافورة المدينة الأكثر غلاء في العالم للعام الرابع على التوالي

صنفت سنغافورة كأغلى مدينة في العالم بالنسبة للوافدين للسنة الرابعة على التوالي، وفقا لتقرير نشر اليوم الاثنين من قبل وحدة المعلومات الاقتصادية التابعة لمجلة الإيكونوميست.
وشهد التقرير المعني بتكلفة المعيشة في العالم لعام 2017 احتلال مدن آسيوية خمس من المراكز العشرة الأولى في القائمة، وذلك بفضل الانتعاش المستمر في قوة الين الياباني الذي دفع طوكيو وأوساكا مرة أخرى إلى المراكز العشرة الأولى، جنبا إلى جنب مع سنغافورة وسول.
وحلت أربع مدن من أوروبا الغربية ضمن المراكز العشرة الأولى، حيث احتلت زيورخ وجنيف المركزين الثالث والسابع على التوالي. وجاءت باريس، المدينة الوحيدة في منطقة اليورو، في المركز الثامن، بينما جاءت العاصمة الدنماركية كوبنهاجن، التي تربط عملتها باليورو، في المركز العاشر.
وتراجعت نيويورك، ممثلة أمريكا الشمالية الوحيدة في القائمة، إلى المركز التاسع بسبب ضعف الدولار، مما أثر أيضا على وضع مدن أخرى في الولايات المتحدة.
وذكر التقرير أنه على الرغم من "تصدر سنغافورة الترتيب فإنها مازالت تقدم قيمة نسبية في بعض الفئات وخاصة بالمقارنة مع نظيراتها الاقليمية".
وقال التقرير إنها لا تزال أرخص بكثير في فئات مثل السلع المنزلية ومنتجات العناية الشخصية والخدمات المنزلية، ولكنها لا تزال أغلى مكان في العالم لشراء وتشغيل سيارة.
وعلى النقيض من ذلك، كانت مدن سول وطوكيو وأوساكا الأكثر تكلفة في العالم لشراء السلع الأساسية.
يذكر أن هذا التقرير يصدر مرتين في العام ويقارن أكثر من 400 سعر لحوالي 160 منتجا وخدمة من بينها تكاليف الغذاء والإيجار والتنقل والترفيه.
 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من سفر وسياحة