الرياضة

حجب بوناميجو عن البياوي 5 أيام

أوضح التونسي ناصيف البياوي، مدرب فريق القادسية لكرة القدم، المقال من منصبه أخيرا أنه لا يعلم السبب الذي دفع إدارة النادي لتغليب خيار الانفصال بين الطرفين، وقال لـ"الاقتصادية"، لا أعلم دوافعهم لاتخاذ القرار لا سيما أنني قدمت ما هو مطلوب مني، لكن هذا شأنهم، تقبلت القرار"، مشيرا إلى أنه أضحى الآن مدربا حرا وسينظر للعروض التي ستقدّم له حتى يحدد وجهته المستقبلية. إلى ذلك، تؤكد المصادر بأن إدارة القادسية اتخذت قرار إقالة البياوي بعد التعادل أمام الاتحاد، دون أهداف في الجولة الثامنة من الدوري السعودي للمحترفين، لكنها لم تعلنه حتى نهاية مباراة التعاون في الجولة التاسعة التي انتصر فيها بهدف، قبل الدخول في فترة التوقف الدولية حيث فضلت جلب المدرب البرازيلي باولو بوناميجو، الذي سيخلف البياوي لعام ونصف العام في عقد يبلغ قيمته المالية 600 ألف دولار.
وظل بوناميجو، في البحرين طوال الأيام الخمسة الماضية في انتظار تأشيرة الدخول للسعودية التي صدرت البارحة ليتوجه مباشرة إلى الخبر.
وكان معدي الهاجري رئيس القادسية، قد اجتمع بالبياوي أمس واتفق معه على إنهاء العقد بينهما بالتراضي مع دفع الشرط الجزائي "راتب شهرين" فقط.
وتشير المصادر إلى أن سبب الإقالة يعود لعدم تقديم المستوى المأمول من البياوي بالرغم من الإدارة وفرت له جميع الإمكانات التي تساعده على النجاح والتقدّم للمراكز الخمسة الأولى في سلم ترتيب الدوري السعودي، حيث يحتل القادسية المركز السابع برصيد 12 نقطة من أصل 27 نقطة. وقدم الهاجري شكره للبياوي على كل شيء قدمه للفريق مؤكدا أن مصلحة الفريق اقتضت الانفصال، وقال، "اتفقنا مع بوناميجو الذي يمتلك سيرة ذاتية جيدة ونأمل أن يوفق معنا ويحقق طموحاتنا، على أن يكتمل التوقيع على العقد الجديد خلال الـ48 ساعة المقبلة".
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة