الطاقة- النفط

إنتاج النفط الروسي يزيد في أكتوبر بعد إتمام صيانة حقول

أظهرت بيانات وزارة الطاقة اليوم الخميس أن إنتاج النفط الروسي ارتفع إلى 10.93 مليون برميل يوميا في أكتوبر تشرين الأول من أدنى مستوى خلال العام الذي بلغ 10.91 مليون برميل يوميا في سبتمبر أيلول وأغسطس آب بعد إتمام صيانة حقول بالمحيط الهادي.
وبلغ الإنتاج 46.23 مليون طن مقابل 44.639 مليون طن في سبتمبر أيلول لكن روسيا لا تزال ملتزمة باتفاق عالمي يهدف إلى خفض إنتاج النفط بهدف التخلص من تخمة المخزونات ودعم أسعار الخام.
وتظهر أحدث البيانات أن روسيا خفضت إنتاجها النفطي بواقع 317 ألف برميل نفط يوميا من 11 مليون و247 ألف برميل يوميا بلغتها في أكتوبر تشرين الأول 2016 وهو الشهر المتخذ كأساس للاتفاق العالمي لخفض إنتاج النفط.
كانت روسيا وافقت على خفض إنتاجها من النفط بمقدار 300 ألف برميل يوميا من ذلك المستوى في إطار اتفاق مع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لخفض الإنتاج بمقدار 1.8 مليون برميل يوميا إجمالا حتى 31 مارس آذار.
وقالت مصادر لرويترز إن من المرجح أن تبقي أوبك على هذا الاتجاه بتمديد تخفيضات إنتاج النفط الحالية لبقية عام 2018 على الرغم من احتمال حدوث اضطرابات في الإنتاج العام القادم.
وزادت الصادرات الروسية عبر أنابيب النفط في أكتوبر تشرين الأول إلى 4.627 مليون برميل يوميا من 4.302 مليون برميل يوميا في سبتمبر أيلول.
وقفز الإنتاج من مشروعات النفط التي تديرها شركات أجنبية كبرى في إطار اتفاقيات إنتاج مشتركة 47 بالمئة في أكتوبر تشرين الأول مقارنة مع سبتمبر أيلول إلى نحو 300 ألف برميل يوميا.
جاء ذلك بعد استكمال صيانة مشروع سخالين-1 الذي تقوده إكسون موبيل عند أطراف المحيط الهادي في روسيا.
وظل الإنتاج في روسنفت، أكبر شركة نفط روسية، دون تغيير يذكر في أكتوبر تشرين الأول بينما انخفض إنتاج لوك أويل ثاني أكبر الشركات الروسية 0.4 بالمئة.
وبلغ إنتاج الغاز 62.67 مليار متر مكعب في الشهر الماضي أو 2.02 مليار متر مكعب يوميا مقابل 53.69 مليار متر مكعب في سبتمبر أيلول.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط