الطاقة- النفط

استقرار أسعار النفط في ختام التعاملات الأمريكية

توقفت مسيرة ارتفاع أسعار التعاقدات الآجلة للنفط في ختام التعاملات الأمريكية اليوم الأربعاء، بعد أن أظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية تراجع مخزون الخام الأمريكي بأقل من المتوقع خلال الأسبوع الماضي.
كانت إدارة معلومات الطاقة قد أعلنت في وقت سابق من اليوم تراجع مخزون الخام خلال الأسبوع المنتهي يوم 27 تشرين أول/أكتوبر الماضي بمقدار 4ر2 مليون برميل، في حين تراجع مخزون البنزين بمقدار 4 ملايين برميل وهو ما فاق التوقعات.
كان معهد البترول الأمريكي قد أعلن أمس تراجع مخزون الخام بمقدار 5.1 مليون برميل ومخزون البنزين بمقدار 7.7 مليون برميل خلال الفترة نفسها.
وتراجع سعر خام غرب تكساس الوسيط الخام القياسي للنفط الأمريكي في تعاملات اليوم بمقدار 8 سنتات فقط أي بأقل من 0.2% عن تعاملات أمس إلى 54.30 دولارا للبرميل تسليم ديسمبر المقبل، بعد أن كان قد وصل أمس إلى أعلى مستوى له منذ فبراير الماضي.
وعلى صعيد الأنباء الاقتصادية - أظهر تقرير اقتصادي مستقل نشر اليوم الأربعاء زيادة عدد الوظائف الجديدة في القطاع الخاص الأمريكي خلال أكتوبر الماضي، بعد تراجع ملموس في عدد الوظائف الجديدة خلال الشهر السابق، حيث جاءت الزيادة خلال الشهر الماضي بأكثر من المتوقع.
وذكرت شركة "أيه.دي.بي" لمعالجة كشوف الأجور للشركات في الولايات المتحدة أن عدد الوظائف ارتفع بواقع 235 ألف وظيفة خلال أكتوبر الماضي بعد ارتفاع بواقع 110 آلاف وظيفة خلال سبتمبر الماضي، في حين كان المحللون يتوقعون ارتفاع العدد بواقع 200 ألف وظيفة فقط خلال الشهر الماضي مقابل 135 ألف وظيفة جديدة وفقا للتقديرات الأولية في الشهر السابق.
كما أظهر تقرير صادر عن معهد إدارة الإمدادات الأمريكي اليوم الأربعاء تباطؤ وتيرة نمو قطاع التصنيع خلال أكتوبر الماضي.
وذكر المعهد أن مؤشر مديري مشتريات قطاع التصنيع تراجع خلال الشهر الماضي إلى 58.7 نقطة مقابل 60.8 نقطة خلال سبتمبر الماضي. وتشير قراءة المؤشر أكثر من 50 نقطة إلى نمو النشاط الاقتصادي للقطاع، في حين تشير قراءة أقل من 50 نقطة إلى انكماش النشاط. وكان المحللون يتوقعون تراجع المؤشر إلى 59.5 نقطة خلال الشهر الماضي.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط