منوعات

هل تصبح الإلكترونيات جزءاً من أجسادنا

توقعت جينفر فوستارد الخبيرة والمستثمرة الأمريكية في مجال الابتكارات أن تصبح الإلكترونيات الصغيرة المزروعة في أجساد البشر واقعا لا مفر منه.

ووفقاً لشبكة "روسيا اليوم" طرحت الخبيرة تلك التوقعات المثيرة للجدل خلال منتدى Synergy Global Forum للأعمال الذي عقد مؤخرا في الولايات المتحدة، حيث أشارت إلى أن "الاختراعات والتطورات في المجالات التقنية بدأت بالتسارع بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة، وغرس الأجهزة الصغيرة في أجساد البشر سيكون إحدى عواقب هذا التطور السريع".

وأضافت فوستارد قائلة: "الأمر يبدو غير معقول، لكنني أود أن أشير إلى أن المستثمر ورجل الأعمال الأمريكي الكبير إيلون موسك ساهم بتأسيس شركة Neuralink والتي حسب اعتقادي ستعمل في هذا المجال، ومن المرجح أن تظهر شركات أخرى من هذا النوع".

وأوضحت الخبيرة أن "الفكرة قد تبدو مريبة في البداية، لكنها ستفتح آفاقا جديدة في المستقبل، ولتقبلها والتأقلم معها، لا بد للناس أن يعرفوا أكثر عنها وعن فوائدها وأمان استخدامها".

تجدر الإشارة إلى أن عددا من الشركات ومنها شركة "Three Square Market" الأمريكية كانت قد أعلنت منذ مدة عزمها على شراء رقاقات إلكترونية صغيرة لتزرع في أجساد موظفيها لتساعدهم على فتح الأبواب في الشركة وغيرها من المهام.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من منوعات