الطاقة- النفط

العراق يرفع طاقة تصدير نفط الجنوب إلى 4.6 مليون برميل يوميا

قال وزير النفط العراقي جبار اللعيبي أمس إن بلاده نجح في زيادة طاقة تصدير النفط من موانئ الجنوب إلى 4.6 مليون برميل يوميا بعد إضافة مرفأ عائم جديد في الخليج.
وبحسب "رويترز"، فقد ذكر اللعيبي في بيان أن ارتفاع الطاقة الاستيعابية إلى معدلات غير مسبوقة تحقق بعد إضافة مشروع العوامة الأحادية الخامسة وإضافة طاقة تصديرية جديدة تصل إلى معدلات 900 ألف برميل باليوم.
وفي الأسبوع الماضي قال العراق عضو أوبك إن الصادرات من منطقة البصرة الجنوبية زادت 200 ألف برميل يوميا لتعويض النقص من حقول كركوك الشمالية، ووافقت بغداد على مضض في تشرين الثاني (نوفمبر) على اتفاق أوبك لخفض الإنتاج في إطار جهد جماعي يهدف لتعزيز أسعار النفط.
ويقول العراق إنه ينبغي السماح له بالإنتاج وفق رغبته لتعويض تعطل ا‭‬‬لإنتاج على مدى ثلاثة عقود ونصف بسبب الحروب والعقوبات، وبلغت صادرات البلاد النفطية من الحقول الجنوبية 3.240 مليون برميل يوميا في الشهر الماضى، ويصدر بغداد معظم النفط من الموانئ الجنوبية على الخليج. وأفاد مصدر ملاحي بأن النفط الخام وصل إلى المستودعات التي تملكها شركة تسويق النفط العراقية (سومو) في ميناء جيهان التركي من خط أنابيب كردستان للمرة الأولى منذ حزيران (يونيو)، مضيفا أن 90 ألف برميل وصلت أول أمس إلى مستودعات الشركة العراقية.
وحتى حزيران (يونيو) كانت حكومة إقليم كردستان تضخ نحو 600 ألف برميل كل عشرة أيام إلى مستودعات شركة تسويق النفط العراقية، وأغلق خط الأنابيب الذي تملكه الحكومة المركزية في بغداد منذ 2014.
ولم يتضح على الفور سبب استئناف التدفقات إلى مستودعات سومو، وكانت التدفقات عبر خط الأنابيب متذبذبة وتدور حول 200 ألف برميل يوميا بالمقارنة بالمستويات الأعلى المعتادة التي تقترب من 600 ألف برميل يوميا.
وبعد الاستفتاء على الاستقلال الذي أجرته حكومة إقليم كردستان الشهر الماضي استعادت القوات العراقية محافظة كركوك الغنية بالنفط الأسبوع الماضي من قوات البشمركة التي سيطرت على المحافظة في 2014.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط