أسواق الأسهم- الخليجية

أداء ضعيف للبورصات الخليجية متجاهلة الارتفاعات العالمية

اتسم أداء البورصات الخليجية بالضعف متجاهلة مجددا الأداء القوي للأسهم الأمريكية في آخر جلساتها للأسبوع الماضي، بينما ارتفعت البورصة المصرية مع صعود سهم جلوبال تليكوم القيادي 4.1 في المائة.
وتراجع مؤشر دبي 0.3 في المائة إلى 3640 نقطة وسط انخفاض واسع النطاق، حيث هبط ثمانية من الأسهم العشرة الأنشط ولم يرتفع أي منها.
وتراجع مؤشر أبوظبي 0.1 في المائة إلى 4463 نقطة بضغط متزايد من بعض العمليات البيعية.
وتأثر السوق بتراجع قطاع الطاقة 1.34 في المائة؛ بضغط من سهمي "طاقة" و"دانة غاز" بنحو 1.52 في المائة، و1.30 في المائة على الترتيب.
وشهد قطاع المصارف هبوطاً أيضاً بنسبة 0.22 في المائة؛ بفعل انخفاض عدة أسهم كان أولها بنك الاستثمار بنحو 10 في المائة، ثم بنك الشارقة 2.44 في المائة، و"الاتحاد الوطني" 1.86 في المائة، و"أبوظبي الإسلامي" 0.79 في المائة.
وارتفع المؤشر القطري 0.1 في المائة إلى 8134 نقطة، لكن سهم بنك قطر الأول هوى 3.3 في المائة بعد أن أعلن البنك تفاقم صافي الخسائر في تسعة أشهر ليصل إلى 139.6 مليون ريال (28.4 مليون دولار) مقارنة بـ76.7 مليون ريال في النصف الأول من السنة الحالية.
وفي الكويت المؤشر 0.2 في المائة إلى 6608 نقاط. وتراجع سهم "زين للاتصالات" 3.3 في المائة بعد أن أعلنت تراجع صافي ربح الربع الثالث 7 في المائة على أساس سنوي تمشيا مع توقعات المحللين.
وتراجع مؤشر البحرين 0.1 في المائة إلى 1277 نقطة. وارتفع مؤشر مسقط 0.2 في المائة إلى 4967 نقطة.
وفي القاهرة، زاد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.5 في المائة إلى 14024 نقطة مع صعود سهم "جلوبال تليكوم" القيادي 4.1 في المائة. وارتفع سهم "مصر للألومنيوم" 0.7 في المائة بعد أن أعلنت الشركة عن قفزة في صافي الأرباح الفصلية إلى 712.4 مليون جنيه (40.5 مليون دولار) من 28.8 مليون جنيه قبل عام مع ارتفاع المبيعات لأكثر من مثليها.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية