أخبار الشركات- محلية

تراجع أرباح "مجموعة الحكير" إلى 9 مليون خلال الربع الـ 3 بنسبة 84%

انخفض صافي الربح لمجموعة عبدالمحسن الحكير للسياحة والتنمية إلى 9مليون ريال خلال الربع الثالث مقابل 55.8 مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بنسبة 83.9%، وذلك وفقا لاعلان النتائج المالية الأولية للفترة المنتهية في 30-09-2017 (9 أشهر ) اليوم في “تداول”.
وبلغ اجمالي الربح 79.6مليون ريال خلال الربع الثالث مقابل 123.8مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بانخفاض 36%.
كما بلغ الربح التشغيلي  7.2مليون ريال خلال الربع الثالث مقابل 57.2مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بنقصان 87.4%.
وبلغ صافي الربح خلال الفترة الحالية 31.8مليون ريال مقابل 121.5مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق بتراجع 74%.
وبلغت ربحية السهم خلال الفترة الحالية 0.58ريال، مقابل 2.21ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.

يعود سبب ( الانخفاض ) خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع المماثل من العام السابق إلى الأسباب التالية
1- إنخفاض الطلب على القطاع الفندقي من قبل قطاع الاعمال والأفراد وذلك بسبب تراجع إنفاق القطاع الخاص و الحكومي (المؤتمرات، الإجتماعات والمعارض) بالإضافة إلى زيادة تنافسية السوق مما أدى الى انخفاض معدل سعر بيع الغرفة اليومي.
2- إنخفاض إيرادات الشركة بسبب موسمية النشاط في القطاع الترفيهي حيث تزامن عيدي الفطر والأضحى مع الربع الثالث من العام السابق مقارنة مع تزامن عيد الأضحى فقط مع الربع المماثل من العام الحالي.
3- إنخفاض حصة الشركة من أرباح الشركات الشقيقة.

ويرجع سبب ( الانخفاض ) خلال الفترة الحالية مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق إلى الأسباب التالية
1- إنخفاض الطلب على القطاع الفندقي من قبل قطاع الاعمال والأفراد وذلك بسبب تراجع إنفاق القطاع الخاص و الحكومي (المؤتمرات، الإجتماعات والمعارض) بالإضافة إلى زيادة تنافسية السوق مما أدى الى انخفاض معدل سعر بيع الغرفة اليومي.
2- إنخفاض حصة الشركة من أرباح الشركات الشقيقة.

كما يعود سبب ( الانخفاض ) خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع السابق على الرغم من إرتفاع الإيرادات وإجمالي الربح للأسباب التالية
1- زيادة الإيرادات كانت ناتجة من إفتتاحات مواقع ترفيهية جديدة و بالتالي كان معدل الربحية مازال منخفض نتيجة مصروفات الافتتاح وعدم إكتمال فترة النضوج.
2- تحقيق أرباح من مبيعات أصول في الربع الثاني من العام الحالي.
3- إنخفاض الطلب على القطاع الفندقي من قبل قطاع الاعمال والأفراد وذلك بسبب تراجع إنفاق القطاع الخاص و الحكومي (المؤتمرات، الإجتماعات والمعارض) بالإضافة إلى زيادة تنافسية السوق مما أدى الى انخفاض معدل سعربيع الغرفة اليومي.
4- إنخفاض حصة الشركة من أرباح الشركات الشقيقة.

وقالت الشركة تم إعادة تصنيف بعض أرقام السنة السابقة وإعادة تجميعها لتتماشى مع طريقة عرض الفترة الحالية وفقا للمعايير الدولية للتقارير المالية. لمزيد من المعلومات، يرجى الرجوع إلى ايضاح رقم (2.4) تطبيق المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية للمرة الاولى على البيانات المالية الموحدة المرحلية المختصرة.

كما بلغ إجمالي الإيرادات خلال الفترة الحالية 863.8 مليون ريال، مقابل 914.6 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق، بانخفاض قدره 5.6%.

بلغ إجمالي الإيرادات خلال الربع الحالي 316.1 مليون ريال، مقابل 336.9 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق، بانخفاض قدره 6.2%.

بلغ إجمالي الإيرادات خلال الربع الحالي 316.1 مليون ريال، مقابل 289.4 مليون ريال للربع السابق من العام الحالي، بإرتفاع قدره 9.2%.

بلغ اجمالي الدخل الشامل خلال الفترة الحالية 31.8 مليون ريال مقارنة بمبلغ 121.5 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق بانخفاض قدره 73.8%.

بلغ اجمالي الدخل الشامل خلال الربع الحالي 9 مليون ريال مقارنة بمبلغ 55.8 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق بانخفاض قدره 83.9%.

بلغ اجمالي الدخل الشامل خلال الربع الحالي 9 مليون ريال مقارنة بمبلغ 14.8 مليون ريال للربع السابق من العام الحالي بانخفاض قدره 39.2%.

بلغ إجمالي حقوق المساهمين (لاتوجد حقوق أقلية) خلال الفترة الحالية 717.4 مليون ريال مقابل 721.3 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق وذلك بانخفاض قدره 0.54%.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- محلية