أخبار اقتصادية- خليجية

استثمارات قطر في بريطانيا في مأزق .. «سنسبري» تسرح 2000 موظف

يبدو أن استثمارات قطر في بريطانيا والعالم باتت تواجه مأزقا تلو الآخر، إذ أعلنت سلسلة متاجر التجزئة البريطانية "سنسبري"، وهي من أكبر متاجر التجزئة في البلاد، وواحدة من أهم وأبرز الاستثمارات القطرية في بريطانيا والعالم، أنها ستشطب ما يصل إلى 2000 وظيفة، في إطار إجراءات تستهدف خفض الإنفاق بواقع 500 مليون جنيه استرليني.
وذكرت "سنسبري" أمس أن نحو 1400 وظيفة إدارية في السلسلة ستكون بلا جدوى بعد استخدام نظام تكنولوجيا المعلومات الجديد فيها، كما تعتزم شطب نحو 600 وظيفة في مجال الموارد البشرية في إطار خطة إعادة هيكلة ستؤدي إلى دمج أنشطة متاجر سنسبري، ومتاجر أرجوس للسلع المنزلية والإلكترونيات وبنك سنسبري.
يذكر أن العام الحالي هو العام الأخير من الخطة الثلاثية لسلسلة المتاجر الموجودة في لندن، لخفض النفقات بواقع 500 مليون جنيه استرليني، حيث ذكرت أنها ستبدأ العام المقبل خطة جديدة مدتها 3 سنوات لخفض النفقات بواقع 500 مليون جنيه استرليني. وهبط سهم الشركة في بورصة لندن عند بداية تداولات الأمس بنسبة زادت على 1 في المائة، حيث تم تداول السهم عند مستوى 243.70 جنيه عند الساعة التاسعة وخمسة دقائق بتوقيت لندن، أي بعد نحو خمس دقائق من الافتتاح، فيما يبدو أن الهبوط جاء متأثراً بالأنباء عن إعادة الهيكلة في الشركة إضافة إلى ترقب نتائجها المالية عن الربع الثالث من عام 2017. وتُشكل حصة قطر في سلسلة المتاجر البريطانية والعالم، حيث إنها ثاني أكبر سلسلة متاجر في بريطانيا وتضم حالياً 1415 فرعاً تغطي كل أنحاء البلاد، كما أن هذه الشركة العملاقة كانت قد تأسست في عام 1869، وحققت العام الماضي أرباحاً تشغيلية بلغت 707 ملايين جنيه استرليني (930 مليون دولار)، كما أن حصة قطر في الشركة رغم أنها ليست أغلبية (26 في المائة فقط) إلا أنها الحصة الأكبر على الإطلاق، حيث إن عائلة "سينزبيريز" ذاتها تمتلك حالياً 15 في المائة فقط من الشركة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- خليجية