صوت القانون

خدمة ضيافة أطفال المرأة العاملة

في سبيل رفع معدل مشاركة المرأة في سوق العمل وتمكينها من الحصول على فرصة العمل المناسبة لها وتذليل بعض العقبات التي تعترض طريقها المهني وتدعم استقرارها الوظيفي وتساعدها على تحقيق الموازنة بين مسؤولياتها الأسرية والوظيفية، وتعزيزا لمبدأ الحفاظ على الأطفال من الأيدي غير المؤهلة ولا الأمينة، أعلنت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية عن إطلاق برنامج دعم ضيافة أطفال المرأة العاملة (قرة). وقد تم إطلاق المرحلة التجريبية في وقت سابق على عدد من الأمهات وعلى عينة محددة من مراكز خدمة ضيافة الأطفال لتجربة الخدمة والتأكد من صلاحيتها للتطبيق وإضافة التحسينات عليها لضمان تحقيق الهدف المرجو منها للأم العاملة، وستنطلق الخدمة فعليا على مستوى المملكة في نهاية شهر المحرم الجاري.
وبحسب ما أوضح المتحدث باسم الوزارة، فإن البرنامج يستهدف العاملات في القطاع الخاص والمسجلات في التأمينات الاجتماعية ممن لا يتجاوز راتبهن الشهري ثمانية آلاف ريال، وذلك عن طريق التقديم على بوابة طاقات، ثم اختيار المركز وتسجيل الطفل، وبذلك تستحق الأم العاملة الدعم لأطفالها بإتمام خطوات انضمامها إلى البرنامج.
اشترط البرنامج أن يتم دعم طفلين كحد أقصى لكل مستفيدة، وألا يزيد عمر الطفل المدعوم عن أربع سنوات، وينتهي الدعم بمجرد بلوغ الطفل سن الرابعة. كما حدد البرنامج آلية الدعم بتغطية ما مجمله 80 في المائة من تكلفة ضيافة الطفل بحد أقصى 800 ريال شهريا للطفل الواحد، وتسهم العاملة المستفيدة بمبلغ شهري ثابت قدره 200 ريال عن كل طفل. وأشار البرنامج في شرح آليته إلى التناقص السنوي التدريجي للدعم المالي، بحيث يغطي في السنة الثانية ما مجمله 60 في المائة من التكلفة بعد أن كانت 80 في المائة، ثم 50 في المائة في السنة الثالثة حتى يصل إلى 40 في المائة في السنة الرابعة والأخيرة لدعم الطفل.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من صوت القانون