FINANCIAL TIMES

«تيسكو» تتلمس توزيع الأرباح بتجنب عوامل التشتيت

على الرغم من أن صحة التدفق النقدي الحر للشركة قد ارتفع إلى 1.1 مليار جنيه استرليني في هذا النصف من العام، إلا أن حكايات قاعات المحكمة عن دموع واستقالات عام 2014 تضيف نوعا من المحتوى الذي يسيل له اللعاب. على أنه ينبغي التوقف عند:
1.في مقدمة التقرير، جرى اقتباس شعار الشركة الإعلاني القديم: هذا غير قابل للتفاوض، على عكس اتفاق موردي الدجاج. حتى لو كانت شركة تيسكو تفضل الآن "أن تخدم المتسوقين البريطانيين بشكل أفضل قليلا كل يوم"، يجب عليك أن تجد وسيلة لجلب "أي مساعدات قليلة" إلى مقدمتك (حتى مع أن شخص آخر فعل ذلك). من الناحية المثالية، سيكون هناك مقياس صغير ومفيد للمساهمين يمكنك الإشارة إليه. 2. قبل اسم الرئيس التنفيذي ضع كلمة "صاحب الإجراءات الجذرية". هذا يضيف الدراما للموضوع. ربما احتاج ديف لويس، الرئيس التنفيذي لشركة تيسكو في الواقع إلى ثلاث سنوات لإنجاح استراتيجية بسيطة لكفاءة الحجم، ومزيج الهوامش، ووفورات في التكاليف. على أننا حين نعزو زيادة الأرباح بنسبة 691 في المائة إلى "ديف صاحب الإجراءات الجذرية" فإن هذا يجعل الأمر يبدو أكثر إثارة. وحتى لو كان جزء من هذه الزيادة هو مبيعات العقارات.
3. ثم عليك أن تعود إلى فضيحة المحاسبة. صحيح أنه مرت أكثر من ثلاث سنوات منذ وجدت تيسكو ثغرة بمقدار 250 مليون جنيه استرليني في حساباتها.
4. ضع في الصورة قدرا يحتوي على خطر حول نمو المبيعات. لا عليك مما تقوله شركة تيسكو عن رفع هامشها التشغيلي بمقدار 50 نقطة أساس، مع إبقاء التضخم في أسعار المواد الغذائية أقل بنسبة 1 في المائة من نظيراتها. حاول أن تعثر على مقياس المبيعات الذي ساء وضعه بشكل طفيف - على سبيل المثال، مقارنة أرقام المتاجر المماثلة في المملكة المتحدة بأرقام سابقة.
واقترح أن هذا ربما يثير قلق بعض المراقبين". حتى لو لم يفعل ذلك، فإنه يوفر التأمين. أعني التوازن. 5. حذر من الخصوم (و، حسب جمهور قرائك، أشر إلى جنسياتهم). على الرغم من أن ويتروز أي متاجر السوبر ماركت التابعة لشركة جون لويس استطاعت اللحاق بشركة ليدل الألمانية التي تبيع بأسعار التصفية في مجال المبيعات، إلا أن التقليد يقضي بأن شركات الخصومات الألمانية يجب أن تصور على أنها تهديد وجودي.
تجاهل حقيقة أن مكسبها في السوق بمقدار 180 نقطة أساس هذا العام يبدو وكأنه يكلف شركة تيسكو 30 نقطة أساس فقط من أصل حصتها البالغة 28 في المائة.
6. اذكر شيئا عن العجز في صندوق المعاشات التقاعدية. عدد قليل من الناس هم الذين يفهمون أن العجز انخفض بمقدار ثلاثة مليارات جنيه استرليني، وذلك أساسا بسبب عائدات الأصول، والفرضيات المتعلقة بالوفيات، والخبرة في مجال التخطيط، وأن المزيد من التغييرات المثيرة للريبة في عائدات السندات المفترضة كانت جزءا يسيرا من ذلك.
وهذا يعني أنك يمكن أن تبدو بمظهر المتشكك أو المتحير دون أن يكشف أي شخص أمرك.
7. اقترح أن فكرة الاستحواذ على مجموعة بوكر أكبر شركة في بريطانيا لبيع المواد الغذائية بالجملة هي إلهاء ليست بحاجة إليه.
لا بد أن نقر بأن خفض الدين بمقدار مليار جنيه استرليني والتقدم القوي نحو خفض التكاليف بمقدار 1.5 مليار جنيه استرليني يشير إلى أن الإلهاء لم يكن رائعا تماما.
بما أن الجميع - بمن فيهم أحد المديرين - قالوا ذلك في كانون الثاني (يناير) الماضي، يمكنك تكراره الآن. وإذا ذكرت الاعتراضات التي يمكن أن تثيرها سلطة المنافسة، لا يمكنك أن تكون محرجا إذا تراجعت أسعار الأسهم. لذلك، دعونا نحاول:
ترجو شركة تيسكو بالتأكيد أن يؤمن مساهموها أي "أي قليل يساعد"! لقد أعادت توزيع أرباحها، بمعدل بنس لكل سهم، ما يشير إلى الثقة في خطة تحسين الأوضاع التي يطبقها ديف لويس "صاحب الإجراءات الجذرية".
ومع ذلك، بعد بضع سنوات فقط من فضيحة المحاسبة، ومواجهة المنافسة من شركات الخصومات الألمانية، فإن تباطؤ المبيعات في المملكة المتحدة قد يقلق بعض المراقبين. القليل من الحركات السحرية في التقارير المالية عمل على خفض العجز في صندوق المعاشات التقاعدية، ولكن ينبغي ألا تفاجأ إذا كانت السوق تعتقد أن عوامل اللبس المحيطة بالاستحواذ على مجموعة بوكر لا تزال نوعا من الإلهاء.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من FINANCIAL TIMES