أخبار الشركات- عالمية

"إيرباص": التحقيقات في شبهات فساد تؤثر سلبا على الشركة

حذر توم اندرز، رئيس شركة ايرباص الأوروبية لصناعة الطائرات ، من "فترة مضطربة" بسبب التحقيقات الراهنة في شبهات فساد. وجاء في خطاب بعثه اندرز للعاملين بالشركةو نشرته مجلة "ميديابار" الإلكترونية الفرنسية اليوم السبت، أن من غير المستبعد أن تكون هناك عواقب خطيرة مترتبة على هذه التحقيقات، مضيفا أن مجلس الإدارة يقف وراءه في هذا الموضوع.

يذكر أن هيئة مكافحة الفساد البريطانية تحقق منذ العام الماضي في اشتباهات بالاحتيال والرشوة والفساد في صفقات لقطاع الطيران المدني في ايرباص، وحسب البيانات الصادرة في أغسطس 2016، فإن هذه الاتهامات تتعلق بمخالفات لمستشارين تابعين " لطرف ثالث". كما تجري نيابة الأموال في فرنسا تحقيقا في هذا الموضوع.

وكانت ايرباص هي التي أبلغت بنفسها عن هذه الأمور الملفتة للنظر، وهو ما وصفه اندرز في خطابه إلى العاملين بأنه كان قرارا صائبا "، وقد كان هذا هو طريقة التصرف الوحيدة التي تتناسب مع قيمنا ومعاييرنا الأخلاقية ومسؤوليتنا القانونية".

كما يشار إلى وجود تحقيقات منذ مدة أطول بشأن دفع رشاوى في صفقة بيع ايرباص طائرات طراز يوروفايتر إلى النمسا، وقال متحدث باسم الشركة إن كل التحقيقات التي تمت سواء عن طريق ايرباص أو عن طريق السلطات النمساوية أو الألمانية، لم تصل إلى أدلة تفيد بدفع رشاوى في صفقة بيع طائرات يوروفايتر إلى النمسا.
ويجري الادعاء العام الألماني في ميونخ تحقيقات منذ 2012 بشأن مدفوعات إلى شركات في بريطانيا، وذكرت مجلة "دير شبيجل" أن الادعاء العام الألماني يعتزم رفع دعوى بناء على هذه التحقيقات، لكن الادعاء رفض، أمس الجمعة، الإدلاء بتصريحات حول هذا الموضوع. كانت متحدثة باسم الادعاء الألماني ذكرت في فبراير الماضي أنه حتى الآن لم يتم العثور سوى على " أدلة قليلة على وجود رشوة".
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية