أخبار اقتصادية- محلية

إلزام شركات مكائن البيع الذاتي بإعادة المبالغ المتبقية.. وإمهالهم حتى صفر المقبل

أمهلت وزارة التجارة والاستثمار، الشركات والمؤسسات العاملة في مجال مكائن البيع الذاتي للمشروبات والمأكولات وسداد خدمات مواقف السيارات، مهلة حتى مطلع صفر المقبل، لبرمجة المكائن وإعادة المبالغ المتبقية من عمليات البيع للمستهلكين.
وحذرت الوزارة هذه الشركات، من عمل جولات مطلع صفر، للتحقق من التزام مكائن البيع الذاتي، لافتة إلى أنه سيتم إغلاق أي مكائن مخالفة، وكذلك مخالفة الشركات المشغلة.
وذكرت الوزارة، أنها رصدت مكائن بيع ذاتي لا تقوم بإعادة المبالغ المتبقية من عملية البيع، في حين توجد مكائن أخرى تعيد المبالغ المتبقية من عمليات الشراء للعملاء.
وعلمت "الاقتصادية"، أن الوزارة استدعت خلال الفترة الماضية، ملاك ومشغلي هذه المكائن، وطالبتهم ببرمجة المكائن بما يمكن من إعادة المتبقي من النقود سواء كانت ورقية أو معدنية، وقبول عملة الريال الواحد فقط.
وفي السياق ذاته، طالب مجلس الغرف السعودية بعد توجيه وزارة التجارة، الشركات والمؤسسات العاملة في نشاط مكائن البيع الذاتي، بسرعة برمجة المكائن، التي أبدت من شأنها التزامها بالتوجيهات بعد منحهم المهلة.
وشدد المجلس على ضرورة التزام الشركات والمؤسسات بالأنظمة والتعليمات، وتطبيق الاشتراطات اللازمة، لتجنب أي عقوبات، موجهة لهم بتعديل المخالفات إن وجدت، قبل موعد انتهاء المهلة المحددة.
ومن المعروف، أن هذه المشاريع لا يلزمها وجود خبرة في المبيعات لنجاح المشروع، فالماكينة تسوق نفسها بمنتجاتها وبموقعها، حيث يعد موقع الماكينة هو الركيزة الأساسية التي يعتمد عليها نجاح المشروع.
وتتميز مكائن البيع الذاتي بسرعتها في تقديم الطلبات للزبائن في وقت لا يتعدى الثواني، وهذا يجعل الإقبال على هذه المكائن كثيفا، كما تتميز بأنها تعمل أوتوماتيكيا بشكل كامل ويوجد فيها عداد خاص لحساب المبيعات اليومية، كما أنها تقدم خدماتها الآلية على مدار 24 ساعة دون توقف.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية