الطاقة- النفط

النفط ينزل عن 56 دولارا للبرميل بفعل مؤشرات على ارتفاع الإنتاج

انخفضت أسعار النفط أكثر من دولار إلى ما دون 56 دولارا للبرميل اليوم الاثنين في الوقت الذي كبحت فيه زيادة أنشطة الحفر الأمريكية وإنتاج أوبك موجة ارتفاع حققت فيها الأسعار أكبر مكاسبها في الربع الثالث من أي عام في 13 عاما.
وأضافت شركات الطاقة الأمريكية منصات حفر نفطية جديدة للأسبوع الأول في سبعة أسابيع وأعلنت العراق عن ارتفاع صادراتها قليلا في سبتمبر أيلول حين عززت أوبك الإنتاج بوجه عام بحسب مسح أجرته رويترز.
وبحلول الساعة 1140 بتوقيت جرينتش انخفض خام القياس العالمي مزيج برنت 1.03 دولار إلى 55.76 دولار للبرميل. وارتفع خام برنت نحو 20 في المئة في الربع الثالث في أكبر زيادة يحققها في الربع الثالث من أي عام منذ 2004 وجرى تداوله عند 59.49 دولار الأسبوع الماضي.
وانخفض خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 1.07 دولار إلى 50.60 دولار للبرميل. وحقق الخام الأمريكي أقوي أداء فصلي منذ الربع الثاني من 2016.
وقاد الارتفاع مؤشرات متنامية على انحسار التخمة العالمية المستمرة منذ ثلاث سنوات بدعم من الاتفاق العالمي لخفض الإنتاج الذي ينفذه منتجون عالميون بقيادة منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك).
لكن مسحا أجرته رويترز يوم الجمعة خلص إلى ارتفاع إنتاج أوبك من النفط الشهر الماضي، وهو ما يرجع في الأساس إلى زيادة إنتاج العراق وليبيا وهي عضو في المنظمة ومعفاة من تخفيضات الإنتاج.
لكن يبدو أن ارتفاع الإنتاج الليبي كان قصير الأمد. فقد قال مهندس بحقل الشرارة ومصدر بقطاع النفط الليبي إن الحقل وهو أكبر حقول البلد مغلق منذ مساء الأحد.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط