الرياضة

عابدي .. نزع الجبس ولعب مصابا

قد يجهل الكثير أن اللاعب المغمور فارس عابدي، الذي ظهر اسمه ضمن قائمة الـ34 بخلاف 11 من المواليد التي أعلن عنها المدرب الأرجنتيني أدغاردو باوزا، تمهيدا لانطلاقة التحضيرات لمونديال روسيا 2018، أنه كان من أبرز أعضاء فريق النهضة لكرة السلة، بيد أنه تحوّل لكرة القدم عطفا على دراسته الجامعية في فرجينيا في الولايات المتحدة الأمريكية.
وأكد المصري رضا بوليلة مدرب شباب النهضة لكرة السلة، أن عابدي أظهر تميزا كبيرا وموهبة يشار إليها بالبنان، وقال: "لم أكن أتوقع أن يتحوّل لكرة القدم، بالنظر إلى أنه يهوى أيضا لعبة التنس الأرضي"، مكملا: "سأسرد لكم موقفا يبرهن على حماسه الكبير، إذ إنه كان يعاني من إصابة في قدمه التي كانت في الجبس قبل إحدى المباريات، بيد أنه أصر على اللعب وتخلّص من الجبس متعهدا بتحمله مسؤولية أي مضاعفات صحية قد يتعرّض لها، وبالفعل شارك وحققنا نتيجة كبيرة". في المقابل، أكد علي الزهراني المشرف على كرة السلة سابقا في نادي النهضة أنه فوجئ بورود اسم عابدي من ضمن الأسماء التي تم اختيارها للأخضر، لديه صداقة مع ابني مشاري وأبلغني الأخير أنه لن يستمر في كرة السلة، بل سيحترف التنس الأرضي"، مكملا: "إنه لاعب ذو عقلية رياضية متفتحة وكنت أراهن عليه بأن يكون أحسن لاعب عربي وأتوقع أن ينجح مع الأخضر".
إلى ذلك، أبدى عابدي سعادته بالانضمام للأخضر، وقال: "هذا اليوم يعتبر تاريخيا في حياتي، أتشرف بخدمة وطني"، مقدما شكره إلى كل من دعمه من العائلة والأصدقاء ولمن أسهم في ارتدائه قميص الأخضر وعلى رأسهم عادل عزت رئيس الاتحاد السعودي، وكذلك باوزا.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة