أخبار اقتصادية- عالمية

أعضاء الاتحاد الاوروبي يتنافسون على استضافة اثنتين من هيئاته بعد خروج بريطانيا منه

أصدرت المفوضية الاوروبية اليوم السبت تقييمها لعروض 27 دولة أعضاء بالاتحاد الاوروبي لاستضافة مقرات هيئتين بعد انسحاب بريطانيا من الاتحاد الاوروبي. ولايعد هذا التقييم قرارا تمهيديا حول المكان الذي سيتم نقل الهيئة المصرفية الاوروبية ،وهيئة الدواء الاوروبية اليه، كما لم يتم وضع العرضين في صيغة قرار. وتبدأ دول الاتحاد الاوروبي فى نظر التقييم في تشرين أول/أكتوبر، ومن المتوقع أن تتخذ قرارا في تشرين ثان/نوفمبر حول مكان استضافة الهيئتين اللتين ينظر إليهما على إنهما هبة اقتصادية وسياسية للدول الاعضاء. ويعمل في هيئة الادوية الاوروبية حوالي 890 موظفا فضلا عن 36 ألف زائر سنويا، لذا فهي تتطلب سعة فندقية يومية، تصل ذروتها بـ 350 غرفة، ولدى هيئة الادوية الاوربية طاقم مكون من 200 موظف، ويقوم الزائرون بحجز تسعة آلاف ليلة للاقامة الفندقية سنويا. وتعد مدن بون ودبلن وهلسنكي وزغرب من بين مدن الدول الـ19 التي قدمت عروضا لاستضافة هيئة الادوية الاوروبية ، بينما تتنافس ثماني مدن على استضافة الهيئة المصرفية الاوروبية، من بينها بروكسل وفرنكفورت ولوكسمبورج ووارسو.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية