الطاقة- المعادن

تراجع أسعار الذهب بنسبة 3.6% خلال سبتمبر الحالي

تراجعت أسعار التعاقدات الآجلة للذهب، خلال التعاملات الأمريكية، اليوم الجمعة، لتستمر خسائر المعدن الأصفر خلال الأسبوع الحالي في الوقت الذي يقيم فيه المتعاملون البيانات الاقتصادية المتباينة.
ولن تؤثر البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم كثيرا، في ظل التصريحات الأخيرة لرئيسة مجلس الاحتياط الاتحادي (البنك المركزي) الأمريكي "جانيت يلين" عن ضرورة الرفع التدريجي لأسعار الفائدة وعدم الانتظار حتى يرتفع معدل التضخم إلى المستوى المستهدف وهو 2% ليبدأ رفع الفائدة.
وتراجع سعر المعدن الأصفر اليوم بمقدار 3.9 دولار أي بنسبة 0.3% إلى 1284.80 دولارا للأونصة تسليم ديسمبر المقبل، كما تراجع سعر الذهب بنسبة 2.7% في ختام تعاملات الشهر الحالي، مقارنة بمستواه في ختام الشهر الماضي، في حين زادت الأسعار بنسبة 3.6% خلال الربع الثاني من العام الحالي.
جاء تراجع الذهب في ظل ارتفاع أسعار الأسهم واستقرار الدولار أمام العملات الرئيسية الأخرى.
يأتي ذلك، فيما أظهر تقرير لوزارة التجارة الأمريكية ارتفاع الدخل والإنفاق الشخصي في الولايات المتحدة خلال أغسطس الماضي. وذكرت الوزارة أن الدخل الشخصي ارتفع خلال الشهر الماضي بنسبة 0.2% بعد ارتفاعه بنسبة 0.3% خلال يوليو الماضي وفقا للبيانات المعدلة.
من ناحية أخرى، أظهر تقرير اقتصادي تراجع ثقة المستهلكين في أمريكا خلال سبتمبر الحالي بدرجة طفيفة عن التقديرات السابقة.
وبحسب التقرير، الصادر عن جامعة ميشجان الأمريكية، تراجع مؤشر ثقة المستهلكين وفقا للبيانات المعدلة خلال الشهر الحالي إلى 95.1 نقطة مقابل 95.3 نقطة وفقا للتقديرات الأولية. كان المحللون يتوقعون استقرار المؤشر عند مستواه السابق.
ومع التراجع غير المتوقع للقراءة المعدلة، فقد انخفض مؤشر الثقة بدرجة أكبر عنه في أغسطس الماضي، حيث كان 96.8 نقطة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- المعادن