أسواق الأسهم- الخليجية

البورصات الخليجية تهبط متأثرة بعمليات بيع على الأسهم القيادية

تراجعت معظم البورصات الخليجية أمس بضغط من عمليات بيع على الأسهم القيادية، في حين صعدت بالمؤشر المصري الشركات المرتبطة بالسياحة.
وانخفض مؤشر دبي 0.9 في المائة إلى 3570 نقطة في ظل ضغوط بيعية على أسهم قطاع العقارات بقيادة "إعمار"، إلى جانب المصارف والاستثمار.
وفي أبوظبي، اتسم أداء معظم الأسهم المدرجة في البورصة بالضعف، لتهبط بالمؤشر العام 0.7 في المائة إلى 4411 نقطة.
وانخفض سهم "دانة غاز" 4.1 في المائة، لتصل خسائره إلى ما يزيد قليلا على 10 في المائة منذ الأربعاء الماضي، في الوقت الذي ينتظر فيه المستثمرون نتيجة القضية التي تنظرها المحكمة العليا في لندن بشأن صلاحية صكوك مستحقة قيمتها 700 مليون دولار أصدرتها الشركة.
وتركز القضية على إعلان "دانة" الصادر في حزيران (يونيو) بأنها لن تسدد مستحقات صكوكها بدعوى أن تغيرات في كيفية تفسير ممارسات التمويل الإسلامي جعلتها مخالفة للقانون في الإمارات.
ولم يتضح موعد إصدار محكمة لندن لحكمها أو ما إذا كان الحكم سينهي الخلاف الذي يُنظر أيضا في محكمة إماراتية، وفقا لـ "رويترز".
ونزل مؤشر الكويت 0.4 في المائة إلى 6768 نقطة. وهبطت ثماني قطاعات تصدرها "المصارف" بنسبة 1.12 في المائة، بضغط من انخفاض غالبية أسهم القطاع بقيادة "الكويت الوطني" الذي تراجع 2.56 في المائة، يليه "بيتك" بنحو 2 في المائة.
وتراجع مؤشر البحرين 0.9 في المائة إلى 1292 نقطة. وتأثر المؤشر بهبوط قطاع المصارف 1.46 في المائة، بضغط سهم "الأهلي المتحد" 2.08 في المائة، و"الخليجي التجاري" 1.75 في المائة، و"البحرين الوطني" 1.52 في المائة.
وارتفع مؤشر مسقط 0.6 في المائة إلى 5130 نقطة. ودعم المؤشر ارتفاع عشرة أسهم قيادية، تقدمها "الجزيرة للخدمات" بارتفاع 5.3 في المائة، كما ارتفع "البنك الأهلي" 3.55 في المائة، وصعد "بنك ظفار" 3.41 في المائة.
وزاد مؤشر بورصة قطر 0.6 في المائة إلى 8449 نقطة.
وفي القاهرة، ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.5 في المائة إلى 13674 نقطة وجاءت أسهم الشركات المرتبطة بالسياحة بين أكبر الرابحين. ومن بين تلك الشركات المصرية للمنتجعات السياحية التي قفز 9.8 في المائة في تعاملات قوية على نحو غير معتاد.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية