أسواق الأسهم- الخليجية

تراجع جماعي للبورصات الخليجية.. و«المصرية» تتأثر سلبا بالأسهم المفضلة من الصناديق الأجنبية

تراجعت البورصات الخليجية أمس بشكل جماعي، بينما تأثر المؤشر المصري سلبا بالأسهم التي تفضلها الصناديق الأجنبية.
وهبط مؤشر أبوظبي 0.3 في المائة إلى 4440 نقطة بضغط من أسهم قيادية. وتراجع سهم "دانة غاز" تراجعا حادا أمس بفعل أنباء مضي محكمة في لندن قدما في نظر دعوى بشأن صكوك للشركة. وبعد عدة تأجيلات الأسبوع الماضي، من المقرر أن تستأنف المحكمة العليا في لندن اليوم نظر دعوى بشأن صحة صكوك قيمتها 700 مليون دولار أصدرتها "دانة غاز". وكانت "دانة" قالت في حزيران (يونيو)، إنها لن تسدد قيمة تلك الصكوك لأنها أصبحت لاغية بموجب القانون الإماراتي.
وتنظر محاكم بالإمارات وبريطانيا في القضية ويأمل حملة الصكوك أن تصدر محكمة لندن حكما يوقف عمليا الحملة القضائية التي تباشرها "دانة غاز" في البلدين. وفقدت أسهم "دانة" 5.1 في المائة أمس بفعل حالة عدم التيقن.
وبحسب ـ "رويترز" ـ قال مدير صندوق إقليمي "عندما يكون الدائنون والمساهمون على طرفي نقيض في جلسة محكمة فإن ذلك يبعث بإشارة سيئة".
وانخفض مؤشر دبي 0.9 في المائة إلى 3600 نقطة أيضا مع تراجع 27 سهما، ولم يرتفع سوى سبعة أسهم. وتصدر قطاع السلع التراجعات بنحو 2.26 في المائة؛ بفعل هبوط سهم "دي إكس بي" 2.4 في المائة. كما انخفض الاتصالات 1.8 في المائة؛ بفعل هبوط سهم "دو" بالنسبة نفسها أيضاً.
وتراجع الاستثمار 1.16 في المائة، بعد هبوط سهمي سوق "دبي المالي" و"دبي للاستثمار" بـ 0.8 في المائة لكل منهما.
ونزل العقارات 0.85 في المائة مع تراجع "إعمار" 1.6 في المائة، وانخفض المصارف 0.7 في المائة، مع تراجع "دبي الإسلامي" 0.5 في المائة.
وتراجع مؤشر الكويت 0.8 في المائة إلى 6795 نقطة. وتصدر قطاع الخدمات المالية التراجعات بنحو 1.6 في المائة، بضغط من هبوط عدة أسهم تقدمها "أموال" الذي تصدر تراجعات البورصة بنسبة 12.66 في المائة.
كما تراجع قطاع الاتصالات بنحو 1.5 في المائة، بالتزامن مع هبوط ثلاثة أسهم بالقطاع أبرزها "زين" الذي انخفض عند الإقفال بنسبة 3.77 في المائة.
وشهد قطاع المصارف انخفاضاً بلغ معدله 1.22 في المائة، بضغط من تراجع ثمانية أسهم تصدرها البنك التجاري بنحو 5.8 في المائة، و"بيتك" القيادي بالقطاع والسوق بنسبة 1.79 في المائة. في المقابل، تصدر قطاع السلع الاستهلاكية الارتفاعات بنحو 0.92 في المائة، بدفع من صعود سهمي "مواشي" و"أمريكانا" بنسبة 1.85 في المائة و1.01 في المائة على الترتيب.
ونزل مؤشر البحرين 0.3 في المائة إلى 1304 نقاط. وتأثر المؤشر بهبوط قطاع الاستثمار 0.99 في المائة؛ بضغط سهم "جي إف اتش" 3.09 في المائة، وانخفض سهم "ناس" بنحو 0.83 في المائة في قطاع الخدمات.
وشهد قطاع المصارف انخفاضا أيضا بنسبة 0.31 في المائة؛ بفعل سهم "الأهلي المتحد" الذي تراجع 0.69 في المائة. وارتفع مؤشر قطر 0.4 في المائة إلى 8396 نقطة.
وفي القاهرة، تأثر المؤشر المصري الرئيس سلبا بالأسهم التي تفضلها الصناديق الأجنبية ليهبط 0.6 في المائة إلى 13607 نقاط مع انخفاض سهم "جروبال تليكوم" 2 في المائة. لكن المؤشر الأوسع نطاقا للسوق ارتفع 0.7 في المائة.
وتراجع سهم البنك التجاري الدولي، صاحب أكبر وزن نسبي في السوق، بنسبة 0.77 في المائة عند سعر 81.6 جنيه، بقيمة تداول بلغت 23.4 مليون جنيه.
واتجهت تعاملات المستثمرين المصريين للبيع بصافي 42.2 مليون جنيه، فيما اتجه العرب والأجانب للشراء بقيمة 29.1 مليون جنيه، و13.1 مليون جنيه على التوالي.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية